منتدى الملوك
اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم
منتديات الملوك ترحب بك أجمل ترحيب
ونتمنى لك وقتاً سعيداً مليئاً بالحب كما يحبه الله ويرضاه
فأهلاً بك في هذا المنتدى المبارك إن شاء الله
ونرجوا أن تفيد وتستفيد منا
منتدى الملوك
مع تحيات " ادراة المنتدى
✯ ملكة منتدى الملوك✯


ترفيهي اجتماعي تعليمي ابداع تالق تواصل تعارف - مع تحيات : طاقم الادارة : ♥нαɪвατ мαℓєĸ ♥+ ✯ ملكة منتدى الملوك✯+البروفسير
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  أسرار وخفايا ( ذكر الله تعالى ) : قد تتغير حياتك بسبب هذا الموضوع !!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4 ... 11 ... 19  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
فَـاْرِسَةُ اْلقُرَـآنً
عضو مبدع
عضو مبدع


ٱلبّـلـدُ : عمان
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 1638
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 24/06/2013

مُساهمةموضوع: أسرار وخفايا ( ذكر الله تعالى ) : قد تتغير حياتك بسبب هذا الموضوع !!!   الأحد أغسطس 18, 2013 2:30 am

تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :









عندما يذكر الإنسان الله ، فإنه يكون مثل السمك عندما يكون في الماء ، وعندما تنسى ذكر الله فإن قلبك يموت ، مثل السمك عندما يخرج من الماء ، فيصبح جسمك مقبرة لقلبك ، فالذكر غذاء القلوب وقوتها ، والذكر عمارة الديار التي متى توقفت عنه صارت بورا .

قال الله تعالى :
سورة الفرقان : قَالُوا سُبْحَانَكَ مَا كَانَ يَنْبَغِي لَنَا أَنْ نَتَّخِذَ مِنْ دُونِكَ مِنْ أَوْلِيَاءَ وَلَكِنْ مَتَّعْتَهُمْ وَآبَاءَهُمْ حَتَّى نَسُوا الذِّكْرَ وَكَانُوا قَوْمًا بُورًا (18)





والذكر سلاح المؤمن ، فهل يصلح أن تسير بدون سلاح في طريقك إلى الله والأعداء يتربصون بك ، وأول أعدائك هي نفسك :

سورة يوسف : وَمَا أُبَرِّئُ نَفْسِي إِنَّ النَّفْسَ لَأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ إِلَّا مَا رَحِمَ رَبِّي إِنَّ رَبِّي غَفُورٌ رَحِيمٌ (53)

النفس الأمارة بالسوء التي هي منبع الشهوات ، ومصدر الشبهات والرذائل ، ومأوى الأخلاق السيئة ، تخيل أنك تسير بدون سلاح ، ستجد نفسك تسير نحو النظر الحرام ، نحو التكبر ، نحو النميمة ، فالنفس بدون ذكر كالليل المظلم ، فمتى دخلها ذكر الله أنارها ، فالشهوات داخل النفس الأمارة بالسوء مثل الحطب والأفاعي والعقارب فمتى دخلها ذكر الله أحرقها .




كذلك الشيطان عدوك :

قال الله تعالى :

في سورة البقرة : يَا أَيُّهَا النَّاسُ كُلُوا مِمَّا فِي الْأَرْضِ حَلَالًا طَيِّبًا وَلَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ (168)

في سورة البقرة : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ادْخُلُوا فِي السِّلْمِ كَافَّةً وَلَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ (208)

في سورة الأنعام : وَمِنَ الْأَنْعَامِ حَمُولَةً وَفَرْشًا كُلُوا مِمَّا رَزَقَكُمُ اللَّهُ وَلَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ (142)

في سورة الكهف : وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلًا (50)

في سورة فاطر : إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا إِنَّمَا يَدْعُو حِزْبَهُ لِيَكُونُوا مِنْ أَصْحَابِ السَّعِيرِ (6)

في سورة يس : أَلَمْ أَعْهَدْ إِلَيْكُمْ يَا بَنِي آدَمَ أَنْ لَا تَعْبُدُوا الشَّيْطَانَ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ (60)

في سورة الزخرف : وَلَا يَصُدَّنَّكُمُ الشَّيْطَانُ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ (62)



وماذا يريد الشيطان :

قال الله تعالى :


في سورة المائدة : إِنَّمَا يُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَنْ يُوقِعَ بَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاءَ فِي الْخَمْرِ وَالْمَيْسِرِ وَيَصُدَّكُمْ عَنْ ذِكْرِ اللَّهِ وَعَنِ الصَّلَاةِ فَهَلْ أَنْتُمْ مُنْتَهُونَ (91)

في سورة المجادلة : اسْتَحْوَذَ عَلَيْهِمُ الشَّيْطَانُ فَأَنْسَاهُمْ ذِكْرَ اللَّهِ أُولَئِكَ حِزْبُ الشَّيْطَانِ أَلَا إِنَّ حِزْبَ الشَّيْطَانِ هُمُ الْخَاسِرُونَ (19)

حيث أن الشيطان يعرف القاعدة جيداً ، ويريد أن يبعد سلاحك عنك ( ذكر الله ) ، فشيطان يقطع طريق الذكر عليك ، يقطع الطريق الذي يوصلك إلى الله ، فإذا أردت محاربة الشيطان فأمسك سلاح الذكر ، فإذا أمسكته خنس الشيطان . وكف وأندحر وتوقف عن وسوسته ، فالشيطان جاثم على قلب ابن آدم ، يرسل وساوسه إلى قلبك الذي في صدرك .



سورة الناس
بسم الله الرحمن الرحيم
قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ (1) مَلِكِ النَّاسِ (2) إِلَهِ النَّاسِ (3) مِنْ شَرِّ الْوَسْوَاسِ الْخَنَّاسِ (4) الَّذِي يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النَّاسِ (5) مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ (6) .







فإذا أردت أن تصد الشيطان عن قلبك ، فأذكر الله كثيرا ، هذا مثل المنطقة العسكرية مشددة الحراسة ، لا أحد يستطيع الوصول إليها ، حتى إذا حاولت دبابة الدخول إليها تفجرت ، والطائرة إذا طارت فوقها احترقت ، فالشيطان جاثم على صدرك ، موجه سلاح الوسوسة نحو صدرك ، فإذا ذكرت الله تكونت هذه المنطقة العسكرية حول صدرك فابتعد الشيطان ، واحترقت كل وساوسه . لكن إذا نسيت ذكر الله ألتقم الشيطان قلبك ، فيرسل وساوسه ، مثل الفيروس عندما يدخل جهاز الحاسوب ، فتتدمر كل البرامج ، ويصبح الفيروس هو الذي يقودك ، فترى العين الحرام وتسمع الأذن الحرام وتمسك اليد الحرام وتذهب الرجل إلى الحرام . فلا يعمل جسمك بالطريقة الصحيحة ، فذكر الله هو مضاد الوسوسة الذي يحميك .

يتبع ...


آسٺغفر اللـہ ،ِڪثر مإآ أذنپٺ ۉآخطيٺ!
ۉآسٺغڤر اللـہ ڪثر ’’[مآضآق صدري,’
ۉآسٺغڤر اللـہ / ڪل مآ أصپحٺ ۉإآمسييٺ!
ۉآسٺغڤر اللـہ /عن ذنپ آدري عنـہ آۉ ذنپ لاأدري عنه ’,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

كاتب الموضوعرسالة
فَـاْرِسَةُ اْلقُرَـآنً
عضو مبدع
عضو مبدع


ٱلبّـلـدُ : عمان
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 1638
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 24/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: أسرار وخفايا ( ذكر الله تعالى ) : قد تتغير حياتك بسبب هذا الموضوع !!!   الأحد أغسطس 18, 2013 2:43 am


هكذا عندما تشعر أنك فقير لا تملك شيئاً أمام الله ، وأن كل شيء لله ، حتى ولو كنت تملك جبلا من الذهب ، ساعتها فقط تكون قد سبحت الله باسمه الملك ، سبحته التسبيح الحقيقي ،أن الشعور بالفقر المطلق أمام الله هو تسبيح الله باسمه الملك ، فالتسبيح هو شعور نابع من أعماق أعماق القلب ، وكل خلية في جسمك تسبح الله ، وهذه الخلية تعرف أن الله هو مالكها الحقيقي وليس أنت رغم أنها في جسدك .

أما التسبيح الشكلي فهو أن تقول بلسانك سبحان الله ، ولا يوجد أي شعور ولا أحساس ، ولا فرق في هذا أن أمسكت بمسباح أو لم تمسك ، فكيف تسبح الله باسمه الملك وأنت تشعر أنك شريك لله في ملكه .



آسٺغفر اللـہ ،ِڪثر مإآ أذنپٺ ۉآخطيٺ!
ۉآسٺغڤر اللـہ ڪثر ’’[مآضآق صدري,’
ۉآسٺغڤر اللـہ / ڪل مآ أصپحٺ ۉإآمسييٺ!
ۉآسٺغڤر اللـہ /عن ذنپ آدري عنـہ آۉ ذنپ لاأدري عنه ’,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فَـاْرِسَةُ اْلقُرَـآنً
عضو مبدع
عضو مبدع


ٱلبّـلـدُ : عمان
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 1638
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 24/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: أسرار وخفايا ( ذكر الله تعالى ) : قد تتغير حياتك بسبب هذا الموضوع !!!   الأحد أغسطس 18, 2013 2:44 am

كان هذا مقدمة عن تسبيح الله باسمه الملك ، تعالوا الآن إلى مقدمة عن تسبيح الله باسمه الرزاق .

هناك ارتباط وثيق جدا بين تسبيح الله باسمه الملك وتسبيح الله باسمه الرزاق ، فأنت إذا سبحت الله باسمه الملك ، سهل عليك أن تسبحه باسمه الرزاق ، كيف ذلك ؟

قلنا في تسبيح الله باسمه الملك ، أنك لا تملك أي شيء ، ولا حتى جسمك ، ولا أجهزة جسمك ، ولا خلية من خلايا جسمك ، ولا ذرة من ذرات جسمك ، كذلك أنت لا تملك سيارتك ولا بيتك ولا أي شيء تدعي ملكه بل كله لله ، كذلك تعترف أمام الله بأنه لا أحد في هذا الكون كله يمتلك أي شيء ، فكل شيء هو لله . هذا هو تسبيح الله باسمه الملك .




طيب الآن ، تسبيح الله باسمه الرزاق هو أن توقن أن كل شيء من الأشياء السابقة هو رزق من الله ، الله أعطاك اياه ، فجسمك هو رزق من الله ، وكل أجهزة وأعضاء جسمك هي رزق من الله ، ودمك هو رزق من الله ، وكل خلية وكل ذرة في جسمك هو رزق من الله .

كذلك بيتك وسيارتك وملابسك وطعامك وشرابك وكل شيء تملكه هو رزق من الله ، كذلك العلم هو زرق من الله ، والأهل والأبناء وزوجة والأب والجيران والأصدقاء والعالم الذي تعيش فيه هو رزق من الله ، كذلك الصحة هي رزق من الله ، وكل نعمة من نعم الله هي رزق من الله ، المشكلة أن الناس لا يشعرون بهذه النعم ورزق الله إلا إذا فقدوا هذا الرزق وهذه النعم .

فالله تعالى هو ملك كل العوالم ، والله هو الرازق لكل العوالم ، الله هو ملك عالم الأنس وهو الرزاق لهم ، يرزق كل واحد على حدة ، هو ملك عالم الجن ورزاق لهم ، هو ملك عالم ملائكة ورزاق لهم ، هو ملك عالم طيور النسور ورزاق لهم ، هو ملك عالم الأسود ورزاق لهم ، هو ملك عالم أسماك القرش ورزاق لهم، هو ملك عالم النحل ورزاق لهم ، هو ملك عالم الفيروسات ورزاق لهم ، هو ملك عالم النباتات ورزاق لهم .

فسبحان الله الملك ، وسبحان الله الرزاق .


آسٺغفر اللـہ ،ِڪثر مإآ أذنپٺ ۉآخطيٺ!
ۉآسٺغڤر اللـہ ڪثر ’’[مآضآق صدري,’
ۉآسٺغڤر اللـہ / ڪل مآ أصپحٺ ۉإآمسييٺ!
ۉآسٺغڤر اللـہ /عن ذنپ آدري عنـہ آۉ ذنپ لاأدري عنه ’,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فَـاْرِسَةُ اْلقُرَـآنً
عضو مبدع
عضو مبدع


ٱلبّـلـدُ : عمان
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 1638
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 24/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: أسرار وخفايا ( ذكر الله تعالى ) : قد تتغير حياتك بسبب هذا الموضوع !!!   الأحد أغسطس 18, 2013 2:45 am



سورة يونس : قُلْ مَنْ يَرْزُقُكُمْ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ أَمَّنْ يَمْلِكُ السَّمْعَ وَالْأَبْصَارَ وَمَنْ يُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَيُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنَ الْحَيِّ وَمَنْ يُدَبِّرُ الْأَمْرَ فَسَيَقُولُونَ اللَّهُ فَقُلْ أَفَلَا تَتَّقُونَ (31)

سورة النمل : أَمَّنْ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ وَمَنْ يَرْزُقُكُمْ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ أَإِلَهٌ مَعَ اللَّهِ قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ (64)

سورة سيأ : قُلْ مَنْ يَرْزُقُكُمْ مِنَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ قُلِ اللَّهُ وَإِنَّا أَوْ إِيَّاكُمْ لَعَلَى هُدًى أَوْ فِي ضَلَالٍ مُبِينٍ (24)

سورة فاطر : يَا أَيُّهَا النَّاسُ اذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ هَلْ مِنْ خَالِقٍ غَيْرُ اللَّهِ يَرْزُقُكُمْ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ فَأَنَّى تُؤْفَكُونَ (3)

سورة الملك : أَمَّنْ هَذَا الَّذِي يَرْزُقُكُمْ إِنْ أَمْسَكَ رِزْقَهُ بَلْ لَجُّوا فِي عُتُوٍّ وَنُفُورٍ (21)

ال


آسٺغفر اللـہ ،ِڪثر مإآ أذنپٺ ۉآخطيٺ!
ۉآسٺغڤر اللـہ ڪثر ’’[مآضآق صدري,’
ۉآسٺغڤر اللـہ / ڪل مآ أصپحٺ ۉإآمسييٺ!
ۉآسٺغڤر اللـہ /عن ذنپ آدري عنـہ آۉ ذنپ لاأدري عنه ’,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فَـاْرِسَةُ اْلقُرَـآنً
عضو مبدع
عضو مبدع


ٱلبّـلـدُ : عمان
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 1638
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 24/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: أسرار وخفايا ( ذكر الله تعالى ) : قد تتغير حياتك بسبب هذا الموضوع !!!   الأحد أغسطس 18, 2013 2:46 am



تفضلوا جماعة وسمحوا لنا على التقصير :

هذا الطعام الشهي أنا جبتوا بفلوسي ، فتفضلوا كلوا ، وعند نهاية الوجبة ، أصبح بطن كل الملتهمين مثل الكرة و لم يبقى سوى العظام ، والكل يشكر صاحب الوليمة ، وبدأ أحد الملتهمين بالدعاء ، في البداية تجشأ عشر مرات (أخرج من فمه الجشاء »، وهو صوت يخرج من الفم عند الشبع وامتلاء المعدة )، وقال الحمد الله .

الآن ركزوا :
إذا شعرت ولو لثانية واحدة أن صاحب العزيمة له ملكية لهذه العزيمة فقد جعلته شريك لله في ملك الله .

وإذا شعرت ولو لثانية واحدة أن صاحب العزيمة قد رزقك هذه الطعام فقد جعلته شريك لله في رزق الله .

كذلك إذا شعر صاحب العزيمة أنه جاء بهذا الطعام بفلوسه ليقدمه للمدعوين فقد شارك الله في اسمه الملك وأسمه الرزاق .

لكن لو علمت وأنت ذاهب إلى العزيمة أن هذه العزيمة هي ملك لله ورزق من الله ،وأن صاحب العزيمة لا يملك تلك العزيمة ولا هو رازق تلك العزيمة ، فقد سبحت الله باسمه الملك وأسمه الرزاق .

ركز : حتى ولوا لم تقل سبحان الله الملك ، سبحان الله الرزاق ، فالتسبيح ليس شيء نقوله باللسان ، بل هو شعور وإحساس نابع من أعماق القلب ، شيء هكذا تعيشه واقع في حياتك ، مختلط بلحمك ودمك وعظمك .

كذلك صاحب العزيمة : يجب أن يعلم تماما أن كل راتبه هو ملك لله ، وأن الله هو الذي رزقه هذا الراتب ، وأن الله قبل خلق السماوات والأرض يعلم أنك في اليوم الفلاني سوف تعزم الملتهمين كي يلتهموا الغداء ، وأنت تراهم يأكلون الغداء ، لا تشعر بالمنة ، ولا أن لك فضل عليهم ، فهذا رزق الله لهم ، هذا صحيح أنه رزق الله لهم ، لكنه جاء لهم عن طريقك .



آسٺغفر اللـہ ،ِڪثر مإآ أذنپٺ ۉآخطيٺ!
ۉآسٺغڤر اللـہ ڪثر ’’[مآضآق صدري,’
ۉآسٺغڤر اللـہ / ڪل مآ أصپحٺ ۉإآمسييٺ!
ۉآسٺغڤر اللـہ /عن ذنپ آدري عنـہ آۉ ذنپ لاأدري عنه ’,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فَـاْرِسَةُ اْلقُرَـآنً
عضو مبدع
عضو مبدع


ٱلبّـلـدُ : عمان
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 1638
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 24/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: أسرار وخفايا ( ذكر الله تعالى ) : قد تتغير حياتك بسبب هذا الموضوع !!!   الأحد أغسطس 18, 2013 2:49 am


شعرت مريم أن رأسها يكاد ينفجر، فأخذت حبتين من البندول ، فالشفاء كما هو معرف في البندول ( هذه الفكرة كانت تدور في رأسها ) لكن البندولتين لم تشفياها من الصداع ، فتناولت حفنة من البندولات ، وبعد ساعة لم يحدث شيء ، فقالت : يبدوا أن الأمر صعب قليلا ، فتناولت حفنة من الأكسترا بندول لكي يشفيها ، لكنة لم يشفها من مرضها .

فأخبرت أختها سعاد بذلك ، فقالت : لا تقلقي أبداً ضربتين من هذه المطرقة سوف تشفيك .

لكن ذلك لم ينفع ، فذهبت إلى الطبيب لكي يشفيها من مرضها ، فأعطاها ست حقن ، وكيسا من الحبوب والأدوية والمهدئات والمخدرات عسى أن يشفيها ، لكنه ما شفاها من مرضها ، فذهبت إلى طبيب آخر وثالث ورابع .........) .

ثم سافرت إلى أشهر مراكز علاج الصداع في العالم ، وعندما أجرى الدكتور أشعة لرأسها ، تفاجئ أن دماغها مملوء بمرض السلطان ,وأنه لم يبقى لها سوى شهرين من الحياة ، وقال لها الدكتور : آسف ، هنا تقف حدود الطب ، كل علوم الطب عاجزة عن شفائك .
ساعتها أطلقت صرخة ، صرخة سمعها كل سكان الأرض ، هنا فقط تذكرت أن لها رباً ، هو القادر الوحيد على شفائها ، فرفعت أكف الضراعة لله ، وبدأ لسانها يدعوا : (وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ (80)) الشعراء .
نهاية القصة :

تسبيح الله باسمه الشافي .

الله هو الشافي الوحيد ، ولا أحد يشفي غيره ، فإذا فكرت لثانية واحدة فقط أن الشفاء عند الأطباء وفي الأدوية ، فقد جعلت الأطباء والأدوية شركاء لله في الشفاء .

لكنهم ليسوا سوى أدوات وأسباب يرسلهم الله لك ، أما الشافي الحقيقي فهو الله ، فإذا شعرت بصداع مثلاً ، فدعوا الله أن يشفيك ، ثم أتخذ الأسباب .

الفكرة واضحة جداً : لكن هل تطبقها في حياتك ؟؟؟

هل تفكر في الشافي الحقيقي ؟؟؟

أم تفكر في الشافي الحقيقي فقط عندما تعجز أسباب البشر عن شفائك ؟؟؟



آسٺغفر اللـہ ،ِڪثر مإآ أذنپٺ ۉآخطيٺ!
ۉآسٺغڤر اللـہ ڪثر ’’[مآضآق صدري,’
ۉآسٺغڤر اللـہ / ڪل مآ أصپحٺ ۉإآمسييٺ!
ۉآسٺغڤر اللـہ /عن ذنپ آدري عنـہ آۉ ذنپ لاأدري عنه ’,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فَـاْرِسَةُ اْلقُرَـآنً
عضو مبدع
عضو مبدع


ٱلبّـلـدُ : عمان
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 1638
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 24/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: أسرار وخفايا ( ذكر الله تعالى ) : قد تتغير حياتك بسبب هذا الموضوع !!!   الأحد أغسطس 18, 2013 2:50 am


ذكرنا سابقا أن القراءة الصحيحة للقرآن الكريم هي قراءة ( ذكر الله تعالى ) وهي قراءة ليست سريعة ، بل بهدوء ولين وبدون استعجال ، وليست مثل قراءة السرد التي هي قراءة سريعة .

في الآيات التالية يأمر الله تعالى الرسول صلى الله عليه وسلم بأن لا يعجل بالقرآن ، لاحظ في أول آيتين ربط عدم العجلة بالعلم :

سورة طه : فَتَعَالَى اللَّهُ الْمَلِكُ الْحَقُّ وَلَا تَعْجَلْ بِالْقُرْآنِ مِنْ قَبْلِ أَنْ يُقْضَى إِلَيْكَ وَحْيُهُ وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا (114)

سورة القيامة : لَا تُحَرِّكْ بِهِ لِسَانَكَ لِتَعْجَلَ بِهِ (16) إِنَّ عَلَيْنَا جَمْعَهُ وَقُرْآنَهُ (17) فَإِذَا قَرَأْنَاهُ فَاتَّبِعْ قُرْآنَهُ (18) ثُمَّ إِنَّ عَلَيْنَا بَيَانَهُ (19)

سورة الإسراء : وَقُرْآنًا فَرَقْنَاهُ لِتَقْرَأَهُ عَلَى النَّاسِ عَلَى مُكْثٍ وَنَزَّلْنَاهُ تَنْزِيلًا (106)




كذلك يأمرنا الله بتدبر الآيات أي فهم مقاصدها وغاياتها وأهدافها ومعانيها ومدلولاتها ، وهذا يتنافى مع السرعة في القراءة :

سورة ص : كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ (29)

سورة النساء : أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا (82)

سورة محمد : أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا (24)


آسٺغفر اللـہ ،ِڪثر مإآ أذنپٺ ۉآخطيٺ!
ۉآسٺغڤر اللـہ ڪثر ’’[مآضآق صدري,’
ۉآسٺغڤر اللـہ / ڪل مآ أصپحٺ ۉإآمسييٺ!
ۉآسٺغڤر اللـہ /عن ذنپ آدري عنـہ آۉ ذنپ لاأدري عنه ’,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فَـاْرِسَةُ اْلقُرَـآنً
عضو مبدع
عضو مبدع


ٱلبّـلـدُ : عمان
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 1638
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 24/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: أسرار وخفايا ( ذكر الله تعالى ) : قد تتغير حياتك بسبب هذا الموضوع !!!   الأحد أغسطس 18, 2013 2:51 am



ذكر الله تعالى في الصلاة

تعرفنا على ذكر الله تعالى في القرآن الكريم ، وسنتعرف الآن بأذن الله على ذكر الله تعالى في الصلاة .


سبحانك اللهم وبحمدك ، تبارك اسمك ، وتعالى جدك ، ولا إله غيرك
إِنِّي وَجَّهْتُ وَجْهِيَ لِلَّذِي فَطَرَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ حَنِيفًا وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ

الله أكبر

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (1)
الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (2) الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (3) مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ (4) إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ (5) اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ (6) صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ (7)


سبحان ربي العظيم
سمع الله لمن حمده
ربنا ولك الحمد

سبحان ربي الأعلى

التحيات المباركات لله والصلوات والطيبات
السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته
السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين
أشهد أن لا إله إلا الله ، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله .




وفي صيغة أخرى

التحيات لله والصلوات والطيبات
السلام على النبي ورحمة الله وبركاته
السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين
أشهد أن لا إله إلا الله ، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله .



السلام عليكم ، ورحمة الله


نصائح للخشوع في الصلاة :

1) قبل الصلاة بدقائق أكثر من الإستعاذة بالله ، وهذه هي آيات الإستعاذة :

سورة الأعراف : وَإِمَّا يَنْزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ (200)

سورة فصلت : وَإِمَّا يَنْزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (36)

سورة النحل : فَإِذَا قَرَأْتَ الْقُرْآنَ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ (98)

سورة المؤمنون : وَقُلْ رَبِّ أَعُوذُ بِكَ مِنْ هَمَزَاتِ الشَّيَاطِينِ (97) وَأَعُوذُ بِكَ رَبِّ أَنْ يَحْضُرُونِ (98)



2) في الصلاة أختر قراءة آية الكرسي وأواخر سورة الحشر .

3) العلاقة بين القرآن الكريم والصلاة ، هي أنه عند قراءة القرآن فالله يتكلم وأنت تستمع ، أما في الصلاة فأنت تتكلم والله يستمع ، فإذا أحسنت الأستماع إلى الله في القرآن الكريم وفقك الله إلى صلاة خاشعة يستمع الله فيها أليك .

4) طبق نفس خطوات قراءة الذكر في الصلاة .







آسٺغفر اللـہ ،ِڪثر مإآ أذنپٺ ۉآخطيٺ!
ۉآسٺغڤر اللـہ ڪثر ’’[مآضآق صدري,’
ۉآسٺغڤر اللـہ / ڪل مآ أصپحٺ ۉإآمسييٺ!
ۉآسٺغڤر اللـہ /عن ذنپ آدري عنـہ آۉ ذنپ لاأدري عنه ’,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أسرار وخفايا ( ذكر الله تعالى ) : قد تتغير حياتك بسبب هذا الموضوع !!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 3 من اصل 19انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4 ... 11 ... 19  الصفحة التالية
 مواضيع مماثلة
-
» ماسبب الالام اسفل البطن والافرازات المهبلية الداكنة اللون في بداية الحمل ؟
» بعض أسماء يوم القيامة وسبب التسمية
» الاستحمام اليومي يسبب تليف الدماغ
» للأسف هؤلاء هم سبب كل المشاكل الزوجيه
» ازاى تحبب الناس فيك

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الملوك  :: المنتدى الاسلامي العام :: القسم الاسلامي العام-
انتقل الى: