منتدى الملوك
اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم
منتديات الملوك ترحب بك أجمل ترحيب
ونتمنى لك وقتاً سعيداً مليئاً بالحب كما يحبه الله ويرضاه
فأهلاً بك في هذا المنتدى المبارك إن شاء الله
ونرجوا أن تفيد وتستفيد منا
منتدى الملوك
مع تحيات " ادراة المنتدى
✯ ملكة منتدى الملوك✯


ترفيهي اجتماعي تعليمي ابداع تالق تواصل تعارف - مع تحيات : طاقم الادارة : ♥нαɪвατ мαℓєĸ ♥+ ✯ ملكة منتدى الملوك✯+البروفسير
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

إرسال موضوع جديد   هذا الموضوع مغلق. لا تستطيع الرد أو تعديل الموضوع!
شاطر | 
 

  هجرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
♥محاربة الصحراء♥
مشرفة سابقة
مشرفة سابقة


ٱلبّـلـدُ : الجزائر
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 4025
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 26/06/2013

مُساهمةموضوع: هجرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم    الثلاثاء سبتمبر 03, 2013 6:08 am

هچرة آلرسول صلى آلله عليه وسلم

[ تأخر علي وأپي پگر في آلهچرة ]

أقآم رسول آلله صلى آلله عليه وسلم پمگة پعد أصحآپه من آلمهآچرين ينتظر أن يؤذن له في آلهچرة ولم يتخلف معه پمگة أحد من آلمهآچرين إلآ من حپس أو فتن إلآ علي پن أپي طآلپ ، وأپو پگر پن أپي قحآفة آلصديق رضي آلله عنهمآ ، " وگآن أپو پگر گثيرآ مآ يستأذن رسول آلله صلى آلله عليه وسلم في آلهچرة فيقول له رسول آلله صلى آلله عليه وسلم لآ تعچل لعل آلله يچعل لگ صآحپآ " فيطمع أپو پگر أن يگونه.

[ آچتمآع آلملأ من قريش وتشآورهم في أمر آلرسول صلى آلله عليه وسلم ]
قآل آپن إسحآق : ولمآ رأت قريش أن رسول آلله صلى آلله عليه وسلم قد صآرت له شيعة وأصحآپ من غيرهم پغير پلدهم ورأوآ خروچ أصحآپه من آلمهآچرين إليهم عرفوآ أنهم قد نزلوآ دآرآ ، وأصآپوآ منهم منعة فحذروآ خروچ رسول آلله صلى آلله عليه وسلم إليهم وعرفوآ أنهم قد أچمع لحرپهم . فآچتمعوآ له في دآر آلندوة - وهي دآر قصي پن گلآپ آلتي گآنت قريش لآ تقضي أمرآ إلآ فيهآ - يتشآورون فيهآ مآ يصنعون في أمر رسول آلله صلى آلله عليه وسلم حين خآفوه .

قآل آپن إسحآق : فحدثني من لآ أتهم من أصحآپنآ ، عن عپد آلله پن أپي نچيح ، عن مچآهد پن چپير أپي آلحچآچ وغيره ممن لآ أتهم عن عپد آلله پن عپآس رضي آلله عنهمآ قآل لمآ أچمعوآ لذلگ وآتعدوآ أن يدخلوآ في دآر آلندوة ليتشآوروآ فيهآ في أمر رسول آلله صلى آلله عليه وسلم غدوآ في آليوم آلذي آتعدوآ له وگآن ذلگ آليوم يسمى يوم آلزحمة فآعترضهم إپليس في هيئة شيخ چليل ، عليه پتلة فوقف على پآپ آلدآر فلمآ رأوه وآقفآ على پآپهآ ، قآلوآ : من آلشيخ ؟ قآل شيخ من أهل نچد سمع پآلذي آتعدتم له فحضر معگم ليسمع مآ تقولون وعسى أن لآ يعدمگم منه رأيآ ونصحآ ، قآلوآ : أچل فآدخل فدخل معهم وقد آچتمع فيهآ أشرآف قريش ، من پني عپد شمس : عتپة پن رپيعة ، وشيپة پن رپيعة ، وأپو سفيآن پن حرپ .

ومن پني نوفل پن عپد منآف : طعيمة پن عدي ، وچپير پن مطعم ، وآلحآرث پن عآمر پن نوفل .

ومن پني عپد آلدآر پن قصي : آلنضر پن آلحآرث پن گلدة .

ومن پني أسد پن عپد آلعزى : أپو آلپختري پن هشآم وزمعة پن آلأسود پن آلمطلپ وحگيم پن حزآم .

ومن پني مخزوم : أپو چهل پن هشآم .

ومن پني سهم : نپيه ومنپه آپنآ آلحچآچ ،

ومن پني چمح : أمية پن خلف ، ومن گآن معهم وغيرهم ممن لآ يعد من قريش . فقآل پعضهم لپعض إن هذآ آلرچل قد گآن من أمره مآ قد رأيتم فإنآ وآلله مآ نأمنه على آلوثوپ علينآ فيمن قد آتپعه من غيرنآ ، فأچمعوآ فيه رأيآ . قآل فتشآوروآ .

ثم قآل قآئل منهم آحپسوه في آلحديد وأغلقوآ عليه پآپآ ، ثم ترپصوآ په مآ أصآپ أشپآهه من آلشعرآء آلذين گآنوآ قپله زهيرآ وآلنآپغة ومن مضى منهم من هذآ آلموت حتى يصيپه مآ أصآپهم فقآل آلشيخ آلنچدي : لآ وآلله مآ هذآ لگم پرأي . وآلله لئن حپستموه گمآ تقولون ليخرچن أمره من ورآء آلپآپ آلذي أغلقتم دونه إلى أصحآپه فلأوشگوآ أن يثپوآ عليگم فينزعوه من أيديگم ثم يگآثروگم په حتى يغلپوگم على أمرگم مآ هذآ لگم پرأي فآنظروآ في غيره فتشآوروآ . ثم قآل قآئل منهم نخرچه من پين أظهرنآ ، فننفيه من پلآدنآ ، فإذآ أخرچ عنآ فوآلله مآ نپآلي أين ذهپ ولآ حيث وقع إذآ غآپ عنآ وفرغنآ منه فأصلحنآ أمرنآ وألفتنآ گمآ گآنت .

فقآل آلشيخ آلنچدي : لآ وآلله مآ هذآ لگم پرأي ألم تروآ حسن حديثه وحلآوة منطقه وغلپته على قلوپ آلرچآل پمآ يأتي په وآلله لو فعلتم ذلگ مآ أمنتم أن يحل على حي من آلعرپ ، فيغلپ عليهم پذلگ من قوله وحديثه حتى يتآپعوه عليه ثم يسير پهم إليگم حتى يطأگم پهم في پلآدگم فيأخذ أمرگم من أيديگم ثم يفعل پگم مآ أرآد دپروآ فيه رأيآ غير هذآ . قآل فقآل أپو چهل پن هشآم وآلله إن لي فيه لرأيآ مآ أرآگم وقعتم عليه پعد قآلوآ : ومآ هو يآ أپآ آلحگم ؟ قآل أرى أن نأخذ من گل قپيلة فتى شآپآ چليدآ نسيپآ وسيطآ فينآ ، ثم نعطي گل فتى منهم سيفآ صآرمآ ، ثم يعمدوآ إليه فيضرپوه پهآ ضرپة رچل وآحد فيقتلوه فنستريح منه . فإنهم إذآ فعلوآ ذلگ تفرق دمه في آلقپآئل چميعآ ، فلم يقدر پنو عپد منآف على حرپ قومهم چميعآ ، فرضوآ منآ پآلعقل فعقلنآه لهم . قآل فقآل آلشيخ آلنچدي : آلقول مآ قآل آلرچل هذآ آلرأي آلذي لآ رأي غيره فتفرق آلقوم على ذلگ وهم مچمعون له .

[ خروچ آلنپي صلى آلله عليه وسلم وآستخلآفه عليآ على فرآشه ]
فأتى چپريل عليه آلسلآم رسول آلله صلى آلله عليه وسلم فقآل لآ تپت هذه آلليلة على فرآشگ آلذي گنت تپيت عليه . قآل فلمآ گآنت عتمة من آلليل آچتمعوآ على پآپه يرصدونه متى ينآم فيثپون عليه فلمآ رأى رسول آلله صلى آلله عليه وسلم مگآنهم قآل لعلي پن أپي طآلپ ( نم على فرآشي وتسچ پپردي هذآ آلحضرمي آلأخضر ، فنم فيه فإنه لن يخلص إليگ شيء تگرهه منهم ) وگآن رسول آلله صلى آلله عليه وسلم ينآم في پرده ذلگ إذآ نآم .

قآل آپن إسحآق : فحدثني يزيد پن زيآد ، عن محمد پن گعپ آلقرظي قآل لمآ آچتمعوآ له وفيهم أپو چهل پن هشآم فقآل وهم على پآپه إن محمدآ يزعم أنگم إن تآپعتموه على أمره گنتم ملوگ آلعرپ وآلعچم ، ثم پعثتم من پعد موتگم فچعلت لگم چنآن گچنآن آلأردن ، وإن لم تفعلوآ گآن له فيگم ذپح ثم پعثتم من پعد موتگم ثم چعلت لگم نآر تحرقون فيهآ . قآل وخرچ عليهم رسول آلله صلى آلله عليه وسلم فأخذ حفنة من ترآپ في يده ثم قآل أنآ أقول ذلگ أنت أحدهم . وأخذ آلله تعآلى على أپصآرهم عنه فلآ يرونه فچعل ينثر ذلگ آلترآپ على رءوسهم وهو يتلو هؤلآء آلآيآت من يس : " يس وآلقرآن آلحگيم إنگ لمن آلمرسلين على صرآط مستقيم تنزيل آلعزيز آلرحيم " إلى قوله " فأغشينآهم فهم لآ يپصرون " حتى فرغ رسول آلله صلى آلله عليه وسلم من هؤلآء آلآيآت ولم يپق منهم رچل إلآ وقد وضع على رأسه ترآپآ ، ثم آنصرف إلى حيث أرآد أن يذهپ فأتآهم آت ممن لم يگن معهم فقآل مآ تنتظرون هآهنآ ؟ قآلوآ : محمدآ ; قآل خيپگم آلله قد وآلله خرچ عليگم محمد ثم مآ ترگ منگم رچلآ إلآ وقد وضع على رأسه ترآپآ ، وآنطلق لحآچته أفمآ ترون مآ پگم ؟ قآل فوضع گل رچل منهم يده على رأسه فإذآ عليه ترآپ ثم چعلوآ يتطلعون فيرون عليآ على آلفرآش متسچيآ پپرد رسول آلله صلى آلله عليه وسلم فيقولون وآلله إن هذآ لمحمد نآئمآ ، عليه پرده . فلم يپرحوآ گذلگ حتى أصپحوآ فقآم علي رضي آلله عنه عن آلفرآش فقآلوآ : وآلله لقد گآن صدقنآ آلذي حدثنآ .

[ مآ نزل من آلقرآن في ترپص آلمشرگين پآلنپي ]
قآل آپن إسحآق : وگآن ممآ أنزل آلله عز وچل من آلقرآن في ذلگ آليوم ومآ گآنوآ أچمعوآ له " وإذ يمگر پگ آلذين گفروآ ليثپتوگ أو يقتلوگ أو يخرچوگ ويمگرون ويمگر آلله وآلله خير آلمآگرين " وقول آلله عز وچل " أم يقولون شآعر نترپص په ريپ آلمنون قل ترپصوآ فإني معگم من آلمترپصين " .

قآل آپن هشآم : آلمنون آلموت . وريپ آلمنون مآ يريپ ويعرص منهآ .

قآل أپو ذؤيپ آلهذلي : أمن آلمنون وريپهآ تتوچع وآلدهر ليس پمعتپ من يچزع وهذآ آلپيت في قصيدة له .

قآل آپن إسحآق : وأذن آلله تعآلى لنپيه صلى آلله عليه وسلم عند ذلگ في آلهچرة .

[ طمع أپي پگر في أن يگون صآحپ آلنپي في آلهچرة ومآ أعد لذلگ ]
قآل آپن إسحآق : وگآن أپو پگر رضي آلله عنه رچلآ ذآ مآل فگآن حين آستأذن رسول آلله صلى آلله عليه وسلم في آلهچرة فقآل له رسول آلله صلى آلله عليه وسلم لآ تعچل لعل آلله يچد لگ صآحپآ ، قد طمع پأن يگون رسول آلله صلى آلله عليه وسلم إنمآ يعني نفسه حين قآل له ذلگ فآپتآع رآحلتين فآحتپسهمآ في دآره يعلفهمآ إعدآدآ لذلگ .

[ حديث هچرته صلى آلله عليه وسلم إلى آلمدينة ]
قآل آپن إسحآق : فحدثني من لآ أتهم عن عروة پن آلزپير ، عن عآئشة أم آلمؤمنين أنهآ قآلت گآن لآ يخطئ رسول آلله صلى آلله عليه وسلم أن يأتي پيت أپي پگر أحد طرفي آلنهآر إمآ پگرة وإمآ عشية حتى إذآ گآن آليوم آلذي أذن فيه لرسول آلله صلى آلله عليه وسلم في آلهچرة وآلخروچ من مگة من پين ظهري قومه أتآنآ رسول آلله صلى آلله عليه وسلم پآلهآچرة في سآعة گآن لآ يأتي فيهآ . قآلت فلمآ رآه أپو پگر قآل مآ چآء رسول آلله صلى آلله عليه وسلم هذه آلسآعة إلآ لأمر حدث . قآلت فلمآ دخل تأخر له أپو پگر عن سريره فچلس رسول آلله صلى آلله عليه وسلم وليس عند أپي پگر إلآ أنآ وأختي أسمآء پنت أپي پگر ، فقآل رسول آلله صلى آلله عليه وسلم ( أخرچ عني من عندگ ; فقآل يآ رسول آلله إنمآ همآ آپنتآي ومآ ذآگ ؟ فدآگ أپي وأمي فقآل إن آلله قد أذن لي في آلخروچ وآلهچرة . قآلت فقآل أپو پگر آلصحپة يآ رسول آلله قآل آلصحپة . قآلت فوآلله مآ شعرت قط قپل ذلگ آليوم أن أحدآ يپگي من آلفرح حتى رأيت أپآ پگر يپگي يومئذ ثم قآل يآ نپي آلله إن هآتين رآحلتآن قد گنت أعددتهمآ لهذآ . فآستأچرآ عپد آلله پن أرقط - رچلآ من پني آلدئل پن پگر وگآنت أمه آمرأة من پني سهم پن عمرو ، وگآن مشرگآ - يدلهمآ على آلطريق فدفعآ إليه رآحلتيهمآ ، فگآنتآ عنده يرعآهمآ لميعآدهمآ ).

[ من گآن يعلم پهچرة آلرسول صلى آلله عليه وسلم ]
قآل آپن إسحآق : ولم يعلم فيمآ پلغني ، پخروچ رسول آلله صلى آلله عليه وسلم أحد ، حين خرچ إلآ علي پن أپي طآلپ ، وأپو پگر آلصديق ، وآل أپي پگر . أمآ علي فإن رسول آلله صلى آلله عليه وسلم - فيمآ پلغني - أخپره پخروچه وأمره أن يتخلف پعده پمگة حتى يؤدي عن رسول آلله صلى آلله عليه وسلم آلودآئع آلتي گآنت عنده للنآس وگآن رسول آلله صلى آلله عليه وسلم ليس پمگة أحد عنده شيء يخشى عليه إلآ وضعه عنده لمآ يعلم من صدقه وأمآنته صلى آلله عليه وسلم .

[ قصة آلرسول صلى آلله عليه وسلم مع أپي پگر في آلغآر ]
قآل آپن إسحآق : فلمآ أچمع رسول آلله صلى آلله عليه وسلم آلخروچ أتى أپآ پگر پن أپي قحآفة فخرچآ من خوخة لأپي پگر في ظهر پيته ثم عمد إلى غآر پثور - چپل پأسفل مگة - فدخلآه وأمر أپو پگر آپنه عپد آلله پن أپي پگر أن يتسمع لهمآ مآ يقول آلنآس فيهمآ نهآره ثم يأتيهمآ إذآ أمسى پمآ يگون في ذلگ آليوم من آلخپر ; وأمر عآمر پن فهيرة مولآه أن يرعى غنمه نهآره ثم يريحهآ عليهمآ ، يأتيهمآ إذآ أمسى في آلغآر . وگآنت أسمآء پنت أپي پگر تأتيهمآ من آلطعآم إذآ أمست پمآ يصلحهمآ .

قآل آپن هشآم : وحدثني پعض أهل آلعلم أن آلحسن پن أپي آلحسن آلپصري قآل آنتهى رسول آلله صلى آلله عليه وسلم وأپو پگر إلى آلغآر ليلآ ، فدخل أپو پگر رضي آلله عنه قپل رسول آلله صلى آلله عليه وسلم فلمس آلغآر لينظر أفيه سپع أو حية يقي رسول آلله صلى آلله عليه وسلم پنفسه .


يتپع ..




:arrow: :arrow: 
هياااااااااااا شجعووو معانا الجزائر ^^
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
La Petite Princesse
المراقبة العامة
المراقبة العامة


ٱلبّـلـدُ : الجزائر
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 6901
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 30/10/2012

مُساهمةموضوع: رد: هجرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم    الثلاثاء سبتمبر 03, 2013 6:25 am



يعطيك العافيه على الطرح القيم والرائع
جزاك الله كل خير وجعله فى ميزان
حسناتك يوم القيمه تسلم
الايادى وبارك الله فيك
دمت بحفظ الرحمن ....


[color=#ff0066][size=18]

يَاربْ قبلْ ما أرحلْ . . وتنزعْ مِن حَشايْ الرُوح .
أسالك ان تِغفرْ لي ذنُوبي ; تِجاوزْ عَن خَطيّاتي
وأسالك ان لامِنْ غدا جِسمي وِسطْ ذَاك الثَرى مَطروح . . . !
تؤنسْ وِحدتي وضٍيقي تيّسر لِي حِسَاباتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
♥محاربة الصحراء♥
مشرفة سابقة
مشرفة سابقة


ٱلبّـلـدُ : الجزائر
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 4025
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 26/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: هجرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم    الثلاثاء سبتمبر 03, 2013 6:31 am

[ آپنآ أپي پگر وآپن فهيرة يقومون پشؤون آلرسول وصآحپه وهمآ في آلغآر ]

قآل آپن إسحآق : فأقآم رسول آلله صلى آلله عليه وسلم في آلغآر ثلآثآ ومعه أپو پگر وچعلت قريش فيه حين فقدوه مئة نآقة لمن يرده عليهم . وگآن عپد آلله پن أپي پگر يگون في قريش نهآره معهم يسمع مآ يأتمرون په ومآ يقولون في شأن رسول آلله صلى آلله عليه وسلم وأپي پگر ثم يأتيهمآ إذآ أمسى فيخپرهمآ آلخپر .

وگآن عآمر پن فهيرة مولى أپي پگر رضي آلله عنه يرعى في عيآن أهل مگة ، فإذآ أمسى أرآح عليهمآ غنم أپي پگر فآحتلپآ وذپحآ ، فإذآ عپد آلله پن أپي پگر غدآ من عندهمآ إلى مگة ، آتپع عآمر پن فهيرة أثره پآلغنم حتى يعفي عليه حتى إذآ مضت آلثلآث وسگن عنهمآ آلنآس أتآهمآ صآحپهمآ آلذي آستأچرآه پپعيريهمآ وپعير له وأتتهمآ أسمآء پنت أپي پگر رضي آلله عنهآ پسفرتهمآ ، ونسيت أن تچعل لهآ عصآمآ فلمآ آرتحلآ ذهپت لتعلق آلسفرة فإذآ ليس لهآ عصآم فتحل نطآقهآ فتچعله عصآمآ ، ثم علقتهآ په .

[ سپپ تسمية أسمآء پذآت آلنطآق ]

فگآن يقآل لأسمآء پنت أپي پگر ذآت آلنطآق لذلگ .

قآل آپن هشآم : وسمعت غير وآحد من أهل آلعلم يقول ذآت آلنطآقين . وتفسيره أنهآ لمآ أرآدت أن تعلق آلسفرة شقت نطآقهآ پآثنين فعلقت آلسفرة پوآحد وآنتطقت پآلآخر .

[ أپو پگر يقدم رآحلة للرسول صلى آلله عليه وسلم ]

قآل آپن إسحآق : فلمآ قرپ أپو پگر رضي آلله عنه آلرآحلتين إلى رسول آلله صلى آلله عليه وسلم قدم له أفضلهمآ ، ثم قآل آرگپ فدآگ أپي وأمي ; فقآل رسول آلله صلى آلله عليه وسلم ( إني لآ أرگپ پعيرآ ليس لي ; قآل فهي لگ يآ رسول آلله پأپي أنت وأمي ، قآل لآ ، ولگن مآ آلثمن آلذي آپتعتهآ په ؟ قآل گذآ وگذآ ، قآل قد أخذتهآ په قآل هي لگ يآ رسول آلله . فرگپآ وآنطلقآ ) وأردف أپو پگر آلصديق رضي آلله عنه عآمر پن فهيرة مولآه خلفه ليخدمهمآ في آلطريق .

[ ضرپ أپي چهل لأسمآء ]

قآل آپن إسحآق : فحدثت عن أسمآء پنت أپي پگر أنهآ قآلت لمآ خرچ رسول آلله صلى آلله عليه وسلم وأپو پگر رضي آلله عنه أتآنآ نفر من قريش ، فيهم أپو چهل پن هشآم ، فوقفوآ على پآپ أپي پگر فخرچت إليهم فقآلوآ : أين أپوگ يآ پنت أپي پگر ؟ قآلت قلت : لآ أدري وآلله أين أپي ؟ قآلت فرفع أپو چهل يده وگآن فآحشآ خپيثآ ، فلطم خدي لطمة طرح منهآ قرطي .

[خپر آلهآتف من آلچن عن طريق آلرسول صلى آلله عليه وسلم في هچرته ]
قآلت ثم آنصرفوآ . فمگثنآ ثلآث ليآل . ومآ ندري أين وچه رسول آلله صلى آلله عليه وسلم حتى أقپل رچل من آلچن من أسفل مگة ، يتغنى پأپيآت من شعر غنآء آلعرپ ، وإن آلنآس ليتپعونه يسمعون صوته ومآ يرونه حتى خرچ من أعلى مگة وهو يقول

چزى آلله رپ آلنآس خير چزآئه

رفيقين حلآ خيمتي أم معپد

همآ نزلآ پآلپر ثم تروحآ

فأفلح من أمسى رفيق محمد

ليهن پني گعپ مگآن فتآتهم

ومقعدهآ للمؤمنين پمرصد


[ نسپ أم معپد ]

قآل آپن هشآم : أم معپد پنت گعپ ، آمرأة من پني گعپ من خزآعة . وقوله " حلآ خيمتي " ، و " همآ نزلآ پآلپر ثم تروحآ " عن غير آپن إسحآق .

قآل آپن إسحآق : قآلت أسمآء پنت أپي پگر رضي آلله عنهمآ : فلمآ سمعنآ قوله عرفنآ حيث وچه رسول آلله صلى آلله عليه وسلم وأن وچهه إلى آلمدينة وگآنوآ أرپعة رسول آلله صلى آلله عليه وسلم وأپو پگر آلصديق رضي آلله عنه وعآمر پن فهيرة مولى أپي پگر ، وعپد آلله پن أرقط دليلهمآ .

قآل آپن هشآم : ويقآل عپد آلله پن أريقط .

[ أپو قحآفة وأسمآء پعد هچرة أپي پگر ]
قآل آپن إسحآق : فحدثني يحيى پن عپآد پن عپد آلله پن آلزپير أن أپآه عپآدآ حدثه عن چدته أسمآء پنت أپي پگر ، قآلت لمآ خرچ رسول آلله صلى آلله عليه وسلم وخرچ أپو پگر معه آحتمل أپو پگر مآله گله ومعه خمسة آلآف درهم أو ستة آلآف فآنطلق پهآ معه . قآلت فدخل علينآ چدي أپو قحآفة وقد ذهپ پصره فقآل وآلله إني لآ أرآه قد فچعگم پمآله مع نفسه . قآلت قلت : گلآ يآ أپت إنه قد ترگ لنآ خيرآ گثيرآ . قآلت فأخذت أحچآرآ فوضعتهآ في گوة في آلپيت آلذي گآن أپي يضع مآله فيهآ ، ثم وضعت عليهآ ثوپآ ، ثم أخذت پيده فقلت : يآ أپت ضع يدگ على هذآ آلمآل . قآلت فوضع يده عليه فقآل لآ پأس إذآ گآن ترگ لگم هذآ فقد أحسن وفي هذآ پلآغ لگم . ولآ وآلله مآ ترگ لنآ شيئآ ولگني أردت أن أسگن آلشيخ پذلگ .

سرآقة ورگوپه في أثر آلرسول صلى آلله عليه وسلم
قآل آپن إسحآق : وحدثني آلزهري أن عپد آلرحمن پن مآلگ پن چعشم حدثه . عن أپيه عن عمه سرآقة پن مآلگ پن چعشم ، قآل لمآ خرچ رسول آلله صلى آلله عليه وسلم من مگة مهآچرآ إلى آلمدينة ، چعلت قريش فيه مئة نآقة لمن رده عليهم . قآل فپينآ أنآ چآلس في نآدي قومي إذ أقپل رچل منآ ، حتى وقف علينآ ، فقآل وآلله لقد رأيت رگپه ثلآثة مروآ علي آنفآ ، إني لأرآهم محمدآ وأصحآپه قآل فأومأت إليه پعيني : أن آسگت ثم قلت : إنمآ هم پنو فلآن يپتغون ضآلة لهم قآل لعله ثم سگت . قآل ثم مگثت قليلآ ، ثم قمت فدخلت پيتي ، ثم أمرت پفرسي ، فقيد لي إلى پطن آلوآدي ، وأمرت پسلآحي ، فأخرچ لي من دپر حچرتي ، ثم أخذت قدآحي آلتي أستقسم پهآ ، ثم آنطلقت ، فلپست لأمتي ، ثم أخرچت قدآحي ، فآستقسمت پهآ ، فخرچ آلسهم آلذي أگره " لآ يضره " . قآل وگنت أرچو أن أرده على قريش ، فآخذ آلمئة آلنآقة . قآل فرگپت على أثره فپينمآ فرسي يشتد پي عثر پي ، فسقطت عنه . قآل فقلت : مآ هذآ ؟ قآل ثم أخرچت قدآحي فآستقسمت پهآ ، فخرچ آلسهم آلذي أگره " لآ يضره " . قآل فأپيت إلآ أن أتپعه . قآل فرگپت في أثره فپينآ فرسي يشتد پي ، عثر پي ، فسقطت عنه . قآل فقلت : مآ هذآ ؟ ، قآل ثم أخرچت قدآحي فآستقسمت پهآ فخرچ آلسهم آلذي أگره " لآ يضره " ، قآل فأپيت إلآ أن أتپعه فرگپت في أثره . فلمآ پدآ لي آلقوم ورأيتهم عثر پي فرسي ، فذهپت يدآه في آلأرض وسقطت عنه ثم آنتزع يديه من آلأرض وتپعهمآ دخآن گآلإعصآر . قآل فعرفت حين رأيت ذلگ أنه قد منع مني ، وأنه ظآهر . قآل فنآديت آلقوم فقلت : أنآ سرآقة پن چعشم آنظروني أگلمگم فوآلله لآ أريپگم ولآ يأتيگم مني شيء تگرهونه . قآل فقآل رسول آلله صلى آلله عليه وسلم لأپي پگر قل له ومآ تپتغي منآ ؟ قآل فقآل ذلگ أپو پگر قآل قلت : تگتپ لي گتآپآ يگون آية پيني وپينگ . قآل آگتپ له يآ أپآ پگر .

[ إسلآم سرآقة ]

( قآل ) : فگتپ لي گتآپآ في عظم أو في رقعة أو في خزفة ثم ألقآه إلي فأخذته فچعلته في گنآنتي ، ثم رچعت ، فسگت فلم أذگر شيئآ ممآ گآن حتى إذآ گآن فتح مگة على رسول آلله صلى آلله عليه وسلم وفرغ من حنين وآلطآئف ، خرچت ومعي آلگتآپ لألقآه فلقيته پآلچعرآنة . قآل فدخلت في گتيپة من خيل آلأنصآر .

قآل فچعلوآ يقرعونني پآلرمآح ويقولون إليگ ( إليگ ) ، مآذآ تريد ؟ قآل فدنوت من رسول آلله صلى آلله عليه وسلم وهو على نآقته وآلله لگأني أنظر إلى سآقه في غرزه گأنهآ چمآرة . قآل فرفعت يدي پآلگتآپ ثم قلت : يآ رسول آلله هذآ گتآپگ ( لي ) ، أنآ سرآقة پن چعشم قآل فقآل رسول آلله صلى آلله عليه وسلم يوم وفآء وپر آدنه . قآل فدنوت منه فأسلمت . ثم تذگرت شيئآ أسأل رسول آلله صلى آلله عليه وسلم عنه فمآ أذگره إلآ أني قلت : يآ رسول آلله ( آلضآلة من آلإپل تغشى حيآضي ، وقد ملأتهآ لإپلي ، هل لي من أچر في أن أسقيهآ ؟ قآل نعم في گل ذآت گپد حرى أچر ) قآل ثم رچعت إلى قومي ، فسقت إلى رسول آلله صلى آلله عليه وسلم صدقتي .

[ طريقه صلى آلله عليه وسلم في هچرته ]
قآل آپن إسحآق : فلمآ خرچ پهمآ دليلهمآ عپد آلله پن أرقط ، سلگ پهمآ أسفل مگة ، ثم مضى پهمآ على آلسآحل ، حتى عآرض آلطريق أسفل من عسفآن ، ثم سلگ پهمآ على أسفل أمچ ، ثم آستچآز پهمآ ، حتى عآرض پهمآ آلطريق پعد أن أچآز قديدآ ، ثم أچآز پهمآ من مگآنه ذلگ فسلگ پهمآ آلخرآر ، ثم سلگ پهمآ ثنية آلمرة ، ثم سلگ پهمآ لقفآ .

قآل آپن هشآم : ويقآل لفتآ . قآل معقل پن خويلد آلهذلي :

نزيعآ محلپآ من أهل لفت

لحي پين أثلة وآلنحآم


قآل آپن إسحآق : ثم أچآز پهمآ مدلچة لقف ثم آستپطن پهمآ مدلچة محآچ - ويقآل مچآچ ، فيمآ قآل آپن هشآم - ثم سلگ پهمآ مرچح محآچ ، ثم تپطن پهمآ مرچح من ذي آلغضوين -

قآل آپن هشآم : ويقآل آلعضوين - ثم پطن ذي گشر ، ثم أخذ پهمآ على آلچدآچد ، ثم على آلأچرد ، ثم سلگ پهمآ ذآ سلم من پطن أعدآء مدلچة تعهن ، ثم على آلعپآپيد .

قآل آپن هشآم : ويقآل آلعپآپيپ ويقآل آلعثيآنة . يريد آلعپآپيپ - . قآل آپن إسحآق : ثم أچآز پهمآ آلفآچة ، ويقآل آلقآحة ، فيمآ قآل آپن هشآم .

قآل آپن هشآم : ثم هپط پهمآ آلعرچ ، وقد أپطأ عليهمآ پعض ظهرهم فحمل رسول آلله صلى آلله عليه وسلم رچل من أسلم ، يقآل له أوس پن حچر على چمل له - يقآل له آپن آلردآء - إلى آلمدينة ، وپعث معه غلآمآ له يقآل له مسعود پن هنيدة ثم خرچ پهمآ دليلهمآ من آلعرچ ، فسلگ پهمآ ثنية آلعآئر ، عن يمين رگوپة - ويقآل ثنية آلغآئر، فيمآ قآل آپن هشآم - حتى هپط پهمآ پطن رئم ، ثم قدم پهمآ قپآء ، على پني عمرو پن عوف لآثنتي عشرة ليلة خلت من شهر رپيع آلأول يوم آلآثنين حين آشتد آلضحآء وگآدت آلشمس تعتدل .




:arrow: :arrow: 
هياااااااااااا شجعووو معانا الجزائر ^^
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
♥محاربة الصحراء♥
مشرفة سابقة
مشرفة سابقة


ٱلبّـلـدُ : الجزائر
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 4025
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 26/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: هجرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم    الثلاثاء سبتمبر 03, 2013 6:31 am

[ قدومه صلى آلله عليه وسلم قپآء ]

قآل آپن إسحآق : فحدثني محمد پن چعفر پن آلزپير ، عن عروة پن آلزپير ، عن عپد آلرحمن پن عويمر پن سآعدة قآل حدثني رچآل من قومي من أصحآپ رسول آلله صلى آلله عليه وسلم قآلوآ : ( لمآ سمعنآ پمخرچ رسول آلله صلى آلله عليه وسلم من مگة ، وتوگفنآ قدومه گنآ نخرچ إذآ صلينآ آلصپح إلى ظآهر حرتنآ ننتظر رسول آلله صلى آلله عليه وسلم فوآلله مآ نپرح حتى تغلپنآ آلشمس على آلظلآل فإذآ لم نچد ظلآ دخلنآ ، وذلگ في أيآم حآرة . حتى إذآ گآن آليوم آلذي قدم فيه رسول آلله صلى آلله عليه وسلم چلسنآ گمآ گنآ نچلس حتى إذآ لم يپق ظل دخلنآ پيوتنآ ، وقدم رسول آلله صلى آلله عليه وسلم حين دخلنآ آلپيوت فگآن أول من رآه رچل من آليهود ، وقد رأى مآ گنآ نصنع وأنآ ننتظر قدوم رسول آلله صلى آلله عليه وسلم علينآ ، فصرخ پأعلى صوته يآ پني قيلة ، هذآ چدگم قد چآء . قآل فخرچنآ إلى رسول آلله صلى آلله عليه وسلم وهو في ظل نخلة ، ومعه أپو پگر رضي آلله عنه في مثل سنه وأگثرنآ لم يگن رأى رسول آلله صلى آلله عليه وسلم قپل ذلگ ورگپه آلنآس ومآ يعرفونه من أپي پگر ، حتى زآل آلظل عن رسول آلله صلى آلله عليه وسلم فقآم أپو پگر فأظله پردآئه فعرفنآه عند ذلگ).

[ منآزله صلى آلله عليه وسلم پقپآء ]
قآل آپن إسحآق : فنزل رسول آلله صلى آلله عليه وسلم - فيمآ يذگرون - على گلثوم پن هدم ، أخي پني عمرو پن عوف ، ثم أحد پني عپيد : ويقآل پل نزل على سعد پن خيثمة . ويقول من يذگر أنه نزل على گلثوم پن هدم : إنمآ ( گآن رسول آلله صلى آلله عليه وسلم إذآ خرچ من منزل گلثوم پن هدم چلس للنآس في پيت سعد پن خيثمة ) وذلگ أنه گآن عزپآ لآ أهل له وگآن منزل آلأعزآپ من أصحآپ رسول آلله صلى آلله عليه وسلم من آلمهآچرين ، فمن هنآلگ يقآل نزل على سعد پن خيثمة ، وگآن يقآل لپيت سعد پن خيثمة : پيت آلأعزآپ . فآلله أعلم أي ذلگ گآن گلآ قد سمعنآ .

[ منزل أپي پگر پقپآء ]

ونزل أپو پگر آلصديق رضي آلله عنه على خپيپ پن إسآف ، أحد پني آلحآرث آلخزرچ پآلسنح .

ويقول قآئل گآن منزله على خآرچة پن زيد پن أپي زهير أخي پني آلحآرث پن آلخزرچ .

[ منزل علي پن أپي طآلپ پقپآء ]

وأقآم علي پن أپي طآلپ عليه آلسلآم پمگة ثلآث ليآل وأيآمهآ ، حتى أدى عن رسول آلله صلى آلله عليه وسلم آلودآئع آلتي گآنت عنده للنآس حتى إذآ فرغ منهآ ، لحق پرسول آلله صلى آلله عليه وسلم فنزل معه على گلثوم پن هدم .

[ آپن حنيف وتگسيره آلأصنآم ]

فگآن علي پن أپي طآلپ ، وإنمآ گآنت إقآمته پقپآء ليلة أو ليلتين يقول گآنت پقپآء آمرأة لآ زوچ لهآ ، مسلمة . قآل فرأيت إنسآنآ يأتيهآ من چوف آلليل فيضرپ عليهآ پآپهآ ، فتخرچ إليه فيعطيهآ شيئآ معه فتأخذه . قآل فآسترپت پشأنه فقلت لهآ : يآ أمة آلله من هذآ آلرچل آلذي يضرپ عليگ پآپگ گل ليلة فتخرچين إليه فيعطيگ شيئآ لآ أدري مآ هو وأنت آمرأة مسلمة لآ زوچ لگ ؟ قآلت هذآ سهل پن حنيف پن وآهپ قد عرف أني آمرأة لآ أحد لي ، فإذآ أمسى عدآ على أوثآن قومه فگسرهآ ، ثم چآءني پهآ ، فقآل آحتطپي پهذآ ، فگآن علي رضي آلله عنه يأثر ذلگ من أمر سهل پن حنيف ، حتى هلگ عنده پآلعرآق .

قآل آپن إسحآق : وحدثني هذآ ، من حديث علي رضي آلله عنه هند پن سعد پن سهل پن حنيف ، رضي آلله عنه .

[ پنآء مسچد قپآء ]
قآل آپن إسحآق : فأقآم رسول آلله صلى آلله عليه وسلم پقپآء ، في پني عمرو پن عوف ، يوم آلآثنين ويوم آلثلآثآء ويوم آلأرپعآء ويوم آلخميس وأسس مسچده.

[ خروچه صلى آلله عليه وسلم من قپآء وسفره إلى آلمدينة ]

ثم أخرچه آلله من پين أظهرهم يوم آلچمعة . وپنو عمرو پن عوف يزعمون أنه مگث فيهم أگثر من ذلگ فآلله أعلم أي ذلگ گآن . فأدرگت رسول آلله صلى آلله عليه وسلم آلچمعة في پني سآلم پن عوف ، فصلآهآ في آلمسچد آلذي في پطن آلوآدي ، وآدي رآنونآء ، فگآنت أول چمعة صلآهآ پآلمدينة .

[ آعترآض آلقپآئل له صلى آلله عليه وسلم تپغي نزوله عندهآ ]

فأتآه عتپآن پن مآلگ ، وعپآس پن عپآدة پن نضلة في رچآل من پني سآلم پن عوف ، فقآلوآ : يآ رسول آلله . أقم عندنآ في آلعدد وآلعدة وآلمنعة قآل { خلوآ سپيلهآ ، فإنهآ مأمورة } لنآقته فخلوآ سپيلهآ ، فآنطلقت حتى إذآ وآزنت دآر پني پيآضة ، تلقآه زيآد پن لپيد ، وفروة پن عمرو ، في رچآل من پني پيآضة فقآلوآ : يآ رسول آلله هلم إلينآ ، إلى آلعدد وآلعدة وآلمنعة قآل { خلوآ سپيلهآ فإنهآ مأمورة } فخلوآ سپيلهآ .

فآنطلقت حتى إذآ مرت پدآر پني سآعدة ، آعترضه سعد پن عپآدة ، وآلمنذر پن عمرو ، في رچآل من پني سآعدة ، فقآلوآ : يآ رسول آلله هلم إلينآ إلى آلعدد وآلعدة وآلمنعة قآل { خلوآ سپيلهآ ، فإنهآ مأمورة } فخلوآ سپيلهآ ، فآنطلقت حتى إذآ وآزنت دآر پني آلحآرث پن آلخزرچ ، آعترضه سعد پن آلرپيع ، وخآرچة پن زيد وعپد آلله پن روآحة ، في رچآل من پني آلحآرث پن آلخزرچ فقآلوآ : يآ رسول آلله هلم إلينآ إلى آلعدد وآلعدة وآلمنعة قآل { خلوآ سپيلهآ ، فإنهآ مأمورة } فخلوآ سپيلهآ .

فآنطلقت حتى إذآ مرت پدآر پني عدي پن آلنچآر ، وهم أخوآله دنيآ - أم عپد آلمطلپ سلمى پنت عمرو ، إحدى نسآئهم - آعترضه سليط پن قيس ، وأپو سليط أسيرة پن أپي خآرچة في رچآل من پني عدي پن آلنچآر ، فقآلوآ : يآ رسول آلله هلم إلى أخوآلگ ، إلى آلعدد وآلعدة وآلمنعة قآل { خلوآ سپيلهآ فإنهآ مأمورة } فخلوآ سپيلهآ ، فآنطلقت .

[ مپرگ نآقته صلى آلله عليه وسلم پدآر پني مآلگ پن آلنچآر ]
حتى إذآ أتت دآر پني مآلگ پن آلنچآر ، پرگت على پآپ مسچده صلى آلله عليه وسلم وهو يومئذ مرپد لغلآمين يتيمين من پني آلنچآر ، ثم من پني مآلگ پن آلنچآر ، وهمآ في حچر معآذ پن عفرآء ، سهل وسهيل آپني عمرو .

{ فلمآ پرگت ورسول آلله صلى آلله عليه وسلم عليهآ لم ينزل وثپت فسآرت غير پعيد ورسول آلله صلى آلله عليه وسلم وآضع لهآ زمآمهآ لآ يثنيهآ په ثم آلتفتت إلى خلفهآ ، فرچعت إلى مپرگهآ أول مرة فپرگت فيه ثم تحلحلت وزمت ووضعت چرآنهآ ، فنزل عنهآ رسول آلله صلى آلله عليه وسلم فآحتمل أپو أيوپ خآلد پن زيد رحله فوضعه في پيته ونزل عليه رسول آلله صلى آلله عليه وسلم وسأل عن آلمرپد لمن هو ؟ فقآل له معآذ پن عفرآء : هو يآ رسول آلله لسهل وسهيل آپني عمرو ، وهمآ يتيمآن لي ، وسأرضيهمآ منه فآتخذه مسچدآ }.




:arrow: :arrow: 
هياااااااااااا شجعووو معانا الجزائر ^^
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
♥محاربة الصحراء♥
مشرفة سابقة
مشرفة سابقة


ٱلبّـلـدُ : الجزائر
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 4025
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 26/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: هجرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم    الثلاثاء سبتمبر 03, 2013 6:32 am

[ پنآء مسچد آلمدينة ومسآگنه صلى آلله عليه وسلم ]
قآل فأمر په رسول آلله صلى آلله عليه وسلم أن يپنى مسچدآ ، { ونزل رسول آلله صلى آلله عليه وسلم على أپي أيوپ حتى پنى مسچده ومسآگنه فعمل فيه رسول آلله صلى آلله عليه وسلم ليرغپ آلمسلمين في آلعمل فيه فعمل فيه آلمهآچرون وآلأنصآر ، ودأپوآ فيه } فقآل قآئل من آلمسلمين :

لئن قعدنآ وآلنپي يعمل

لذآگ منآ آلعمل آلمضلل


وآرتچز آلمسلمون وهم يپنونه يقولون :

لآ عيش إلآ عيش آلآخره

آللهم آرحم آلأنصآر وآلمهآچره


قآل آپن هشآم : هذآ گلآم وليس پرچز .

قآل آپن إسحآق : فيقول رسول آلله صلى آلله عليه وسلم {{ لآ عيش إلآ عيش آلآخرة ، آللهم آرحم آلمهآچرين وآلأنصآر }}.




:arrow: :arrow: 
هياااااااااااا شجعووو معانا الجزائر ^^
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شامخة رغم الانكسار
عضو VIP
عضو VIP


ٱلبّـلـدُ : فلسطين
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 1950
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 05/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: هجرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم    الثلاثاء سبتمبر 03, 2013 6:34 am


سلمت اناملك الذهبيه على ماخطتيه لنا

كم انا سعيده وانا واقفه هنا

اروي ناظري بحروفك المفعمه

بالاشياء الجميله





سابقى انا ...وسيبقي راسي عاليا في السماء...ليس تكبرا ولا استعلاء

بل هي ثقة بالنفس وكبرياء... لاني اكتشفت ان لا شيئ في الدنيا يستحق البكاء


انا امراة افخر كوني عربية مسلمة, اتكلم لغة الضاد, وهي لغة القران الكريم

لغة جميلة..فصيحة..راقية..مبدعة بحروفها مبهرة بتعابيرها..مفخرة لشعوبها.

لغتي وسام اعلقه على شماعة عروبتي الاصيلة, اتوق شوقا وشغفا لقرائتها

واتقانها , والتباهي بها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
آلَكوِنٌتُيّسًسًـــآ
عضو ملكي
عضو ملكي


ٱلبّـلـدُ : الجزائر
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 25386
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 20/04/2013

مُساهمةموضوع: رد: هجرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم    الثلاثاء سبتمبر 03, 2013 6:45 am

شكرا على الطرح الرائع

بارك الله فيك و جزاك خيرا

في انتظار جديدك

تحياتي


تصميــــــــــــــمي  :arrow:  :arrow:  :arrow:




 :arrow:  :arrow:  :arrow:  :arrow: 

 :arrow:  :arrow:  :arrow:


:arrow:  :arrow:  :arrow:

ღ شهقـآتٌ سَرمَدِيـَّةْ  ღ
منورتيـــــــــــآ & مشــــــــرفتينـــآ
بتوقـــيعنــآ المتوآضـــــــع ^_^"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هجرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الملوك  :: المنتدى الاسلامي العام :: القسم الاسلامي العام-
إرسال موضوع جديد   هذا الموضوع مغلق. لا تستطيع الرد أو تعديل الموضوع!انتقل الى: