منتدى الملوك
اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم
منتديات الملوك ترحب بك أجمل ترحيب
ونتمنى لك وقتاً سعيداً مليئاً بالحب كما يحبه الله ويرضاه
فأهلاً بك في هذا المنتدى المبارك إن شاء الله
ونرجوا أن تفيد وتستفيد منا
منتدى الملوك
مع تحيات " ادراة المنتدى
✯ ملكة منتدى الملوك✯


ترفيهي اجتماعي تعليمي ابداع تالق تواصل تعارف - مع تحيات : طاقم الادارة : ♥нαɪвατ мαℓєĸ ♥+ ✯ ملكة منتدى الملوك✯+البروفسير
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أخلاقنا الإسلامية العظيمة بقلم أمانى صلاح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2
كاتب الموضوعرسالة
✯ ملكة منتدى الملوك✯
مؤسسة منتديات الملوك
مؤسسة منتديات الملوك


ٱلبّـلـدُ : الجزائر
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 21187
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 03/12/2012

مُساهمةموضوع: أخلاقنا الإسلامية العظيمة بقلم أمانى صلاح   الأحد ديسمبر 15, 2013 10:28 am

تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :

أخلاقنا الإسلامية العظيمة بقلم أمانى صلاح

أخلاقنا الإسلامية العظيمة بقلم أمانى صلاح

أخلاقنا الإسلامية العظيمة
التعفف

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله
أحمد الله وأستعينه واستغفره وما توفيقى إلا بالله عليه توكلت وإليه أنيب .
( لأن يأخذ أحدكم حبله فيحتطب على ظهره ,
خير له من أن يأتي رجلاً فيسأله أعطاه أو منعه )

الراوي : أبو هريرة رضى الله تعالى عنه
المحدث : البخاري
المصدر : صحيح البخاري
الصفحة أو الرقم : 1470 خلاصة حكم المحدث : [ صحيح ]

ما أروع هذه الدعوة النبوية الشريفة إلى التعفف
و ما اروع التوجيه الذى يفتح لك باباً للعزة و الكرامة و العمل و الكفاح .

ما أروع أن تأكل من عمل يدك و ما أعظم أن تتعفف عن المسألة و التسول .

أراد الحبيب صلى الله عليه و على آله و صحبه و سلم لنا العزة بالإسلام
و إمعانا فى العزة وجهنا إلى البعد عن كل ما يهين النفس .

و لعل فى سلوك الأنبياء و الرسل جميعاً عبرة و عظة .

فجميعهم عليهم السلام كانوا يعملون دون كلل أو ملل .

أخلاقنا الإسلامية العظيمة بقلم أمانى صلاح

و ما أكثر ما نرى من مظاهر عدم التعفف خاصة إذا إستشعر الإنسان
بأن الشخص المحسن كريماً أو سخياً فيبدأ فى إستغلاله اسوأ إستغلال .

و هذا الأمر فى غاية الخطورة حيث سيعرض أهل الخير عن المساعدة عامة
تلافياً لهذا الصنف من الناس .

و على مدى السنوات الماضية ثبت لى بأن اكثر الناس تعففاً هم الفقراء
و الذين يحتاجون حقاً للمعونة .

يحمدون الله فى كل حال و فى كل وقت و على أى حال .

لا يشتكون لك و إنما شكواهم لله عز و جل و لا يمدون اكفهم إلا لرب السماء .

تستطيع بكل بساطة أن تلمح الحاجة الملحة لهم دون كلام
و يكفى نظرة من مؤمن فطن و ذكى ليدرك أحوال هؤلاء .

جعلوا هذا الحديث النبوى الشريف قانوناً يسيرون عليه :

" من استغنى أغناه الله و من استعف أعفه الله
و من سأل الناس و له عدل خمسة أو ساق سأل إلحافا "

الراوي : رجل من مزينة
المحدث : ابن عبدالبر
المصدر : التمهيد الصفحة أو الرقم : 4/107
خلاصة حكم المحدث : صحيح

أخلاقنا الإسلامية العظيمة بقلم أمانى صلاح

و عدم التعفف أيضاً أصبح ظاهرة فى أمور عديدة من نواحى الحياة
فكم شاهدنا المآدب المقامة فى حفلات أو خلافه
و كم لاحظتم من سلوكيات يندى لها الجبين .

و لا بد هنا من غرس هذا السلوك فى اطفالنا كما تربينا قديماً
على عدم قبول أى شئ من شخص غريب إلا بموافقة الأب أو الأم .

و أن نغرس فيه منذ نعومة أظافره ان يتعامل بمبدأ الإمكانيات المتاحة
فهناك ما يمكن إحضاره و هناك ما يصعب إحضاره .

إن الشخص الذى لا يتعفف عن السؤال و لا يترفع عن كثرة المسألة
هو شخص غير مرغوب فيه يعف عنه الناس و يتأففون من وجوده .

و أما العفيف الفقير فهو شخص يعطف عليه الناس لأنه استغنى قدر المستطاع عن الناس
فأغناه الله من فضله و جعله عزيزاً بأخلاقه غنياً بعفته .

هذا هو الأحق بالمعونة و لم تسود المسألة قلبه لأنه صاحب حاجة فعلية
توكل على الله ثم أخذ بالأسباب و كد و جد و إجتهد
و لكن رزقه لم يسد حاجته أو كل جسده لمرض .

أخلاقنا الإسلامية العظيمة بقلم أمانى صلاح

نسأل الله أن يكفينا بحلاله عن حرامه ، و بطاعته عن معصيته ،
و بفضله عمن سواه ، و أن يغنينا بفضله و أن يقينا و إياكم شر المسألة .

أقوال فى التعفف

من القرآن الكريم :

( لِلْفُقَرَاءِ الَّذِينَ أُحْصِرُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ لا يَسْتَطِيعُونَ ضَرْباً فِي الْأَرْضِ
يَحْسَبُهُمُ الْجَاهِلُ أَغْنِيَاءَ مِنَ التَّعَفُّفِ تَعْرِفُهُمْ بِسِيمَاهُمْ
لا يَسْأَلونَ النَّاسَ إِلْحَافاً وَمَا تُنْفِقُوا مِنْ خَيْرٍ فَإِنَّ اللَّهَ بِهِ عَلِيمٌ )

البقرة 273

أخلاقنا الإسلامية العظيمة بقلم أمانى صلاح

من السنة المطهرة

" ما يزال الرجل يسأل الناس
حتى يأتي يوم القيامة ليس في وجهه مزعة لحم "

الراوي : عبدالله بن عمر رضى الله تعالى عنهما
المحدث : الألباني
المصدر : مشكلة الفقر - الصفحة أو الرقم : 40
خلاصة حكم المحدث : صحيح

أخلاقنا الإسلامية العظيمة بقلم أمانى صلاح
السلف الصالح
" عليكم بالمال و اصطناعه , فإنه منبهة للكريم , و يستغنى به

عن اللئيم , وإياكم ومسألة الناس فإنه آخر كسب الرجل "

حكيم بن قيس بن عاصم عن أبيه

أخلاقنا الإسلامية العظيمة بقلم أمانى صلاح

"ما فتح رجل على نفسه باب مسألة , إلا فتح الله عليه باب فقر فاستعفوا "

ابن عباس رضي الله عنهما

أخلاقنا الإسلامية العظيمة بقلم أمانى صلاح

" يا أيها الناس اتقوا الله وأجملوا في الطلب , فلو كان رزق أحدكم في قلة جبل ,
أو في حضيض أرض , لأكل رزقه , فاتقوا الله و أجملوا في الطلب "

عمر بن عبد العزيز

أخلاقنا الإسلامية العظيمة بقلم أمانى صلاح

كتبتها لكم أختكم فى الله

أخلاقنا الإسلامية العظيمة بقلم أمانى صلاح


.لست مجبورة ان افهم الاخرين من أنا
فمن يملكـ مؤهلات العقلــ والاحساســ
ســ اكون امامه كــ الكتاب المفتوح...
وعليه أن يحس الاستيعابـــ
اذا طالــــ بي الغياب فاأذكروا كلماتيـــ ،واصفحوا لي زلاتي
نحن افاس لانحب الغرور..
لكن سمح لنا بالتباهي...
لاننا ملوكــــــــــ......
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

كاتب الموضوعرسالة
ღ شهقـآتٌ سَرمَدِيـَّةْ ღ
مـديـرة ســـابقــة ~
مـديـرة ســـابقــة ~


ٱلبّـلـدُ : المغرب
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 38129
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 07/11/2012

مُساهمةموضوع: رد: أخلاقنا الإسلامية العظيمة بقلم أمانى صلاح   الثلاثاء ديسمبر 24, 2013 10:41 am

جَزَاك الْلَّه خَيُّر الَجَّزَاء..؛
وَجَعَلَه الَلّه فِي مِيْزَان حَسَنَاتِك.؛
دمتَ بحِفظْه ,





لَدْيْ مْآ يْڪْفْيْ مْنْ آلْمْآضْيْ

وْيْنْقْصْـــنْيْ غْدْيْ



    وْلْمْ أمْلْڪْ مْنْ آلْذْڪْرْے   

      سْوْے مْآ يْنْفْعْ آلْسْفْرْ آلْطْوْيْلْ  




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد السلطان
عضو مشارك
عضو مشارك


ٱلبّـلـدُ : الجزائر
ٱلجَــنٌسً : ذكر
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 53
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 20/11/2012

مُساهمةموضوع: رد: أخلاقنا الإسلامية العظيمة بقلم أمانى صلاح   الثلاثاء ديسمبر 24, 2013 9:33 pm

بارك الله فيك



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
✯ ملكة منتدى الملوك✯
مؤسسة منتديات الملوك
مؤسسة منتديات الملوك


ٱلبّـلـدُ : الجزائر
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 21187
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 03/12/2012

مُساهمةموضوع: رد: أخلاقنا الإسلامية العظيمة بقلم أمانى صلاح   الإثنين يناير 06, 2014 5:15 am


كل الشكر لكم ولهذا المرور الجميل
الله يعطيكـِ العافيه يارب
خالص مودتى لكـِ
وتقبلي ودي واحترامي
تـوآجدك الرائــع ونــظره منك لموآضيعي
هو الأبداع بــنفسه ..


.لست مجبورة ان افهم الاخرين من أنا
فمن يملكـ مؤهلات العقلــ والاحساســ
ســ اكون امامه كــ الكتاب المفتوح...
وعليه أن يحس الاستيعابـــ
اذا طالــــ بي الغياب فاأذكروا كلماتيـــ ،واصفحوا لي زلاتي
نحن افاس لانحب الغرور..
لكن سمح لنا بالتباهي...
لاننا ملوكــــــــــ......
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
إبّنَ أَلُدوُلًة وأٌقًطًع
عضو ماسي
عضو ماسي


ٱلبّـلـدُ : فلسطين
ٱلجَــنٌسً : ذكر
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 1261
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 05/12/2012

مُساهمةموضوع: رد: أخلاقنا الإسلامية العظيمة بقلم أمانى صلاح   الإثنين يناير 06, 2014 11:48 am

يسلمو


أعزف أيها الرشاش لحن ذكرانا
فنحن رجال القسام و الكل يخشانا






إني من القسام فاخرس خانعا..
فإذا همست ستندمون
وإذا جلست ستخضعون
وإذا وقفت ستركعون
فأنا لكم كأس المنون
:arrow:  :arrow:  :arrow:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نجمة سهيل
عضو ملكي
عضو ملكي


ٱلبّـلـدُ : عمان
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 2665
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 17/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: أخلاقنا الإسلامية العظيمة بقلم أمانى صلاح   الإثنين يناير 06, 2014 5:19 pm

دُمتَمْ بِهذآ الع ـطآء أإلمستَمـرٍ

يُسع ـدني أإلـرٍد على مـوٍأإضيعكًـم

وٍأإألتلـذذ بِمـآ قرٍأإتْ وٍشآهـدتْ

تـقبلـوٍ خ ـآلص احترامي

لآرٍوٍآح ـكُم أإلجمـيله


:pale: :pale: :pale: :pale: :pale: :pale: :pale: 




سلام العشق وأعماقه ...
يضم القلب وأشواقه ..
تجيك الروح مشتاقه ...
وتهديك القصيد ألوان ...

على درب الهوى جينا ..
من أول ما تلاقينا ...
تغير كل ما فينا ....
وعشنا فرحة الأزمان ...

عرفنا الحب وأسراره ..
وكتبنا أجمل أشعاره ..
وغنينا على أوتاره ...
وذبنا بالغرام ألحان ...

نسينا كل مواجعنا ...
وبقينا اثنين ما معنا ..
سوى الأشواق تجمعنا ..
بلا هجر وبلا حرمان ...

ألا يا حبي السامي ..
لقيتك بأول أيامي..
تعال وجدد أحلامي ...
ترى قلب الهوى سهران ..

شربت الحب من كاسك ..
وطعم الورد بانفاسك ..
لأنك عذب باحساسك ..
وانا مغرم بك وولهان ..

حبيبي كان ما تدري ..
ترى حبك بدا يسري ...
بدمي وانت يا عمري ...
سكنت بداخل الشريان ..

قطعنا الحب ودروبه ...
وصغنا روعة اسلوبه ...
حكاية عشق مكتوبه ...
وصرنا للهوى عنوان ..


 :ئءؤض343:  :ئءؤض343:  :ئءؤض343:  :ئءؤض343:  :ئءؤض343:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
RaHaF
عضو ملكي
عضو ملكي


ٱلبّـلـدُ : السعودية
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 11273
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 29/05/2013

مُساهمةموضوع: رد: أخلاقنا الإسلامية العظيمة بقلم أمانى صلاح   الإثنين يناير 06, 2014 5:27 pm

موضوع في قمة الروعه

لطالما كانت مواضيعك متميزة

لا عدمنا التميز و روعة الإختيار

دمتي لنا ودام تألقك الدائم


منوره توقيعي خيتو 

lŏňğĭňğ ɱăƅɦăňĭ


:!:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
✯ ملكة منتدى الملوك✯
مؤسسة منتديات الملوك
مؤسسة منتديات الملوك


ٱلبّـلـدُ : الجزائر
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 21187
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 03/12/2012

مُساهمةموضوع: رد: أخلاقنا الإسلامية العظيمة بقلم أمانى صلاح   الثلاثاء يناير 07, 2014 8:47 am

شكرا لكم أخواتي أسعدني مروركم وإعجابكم
بالموضوع وزادني سعادة
أشعرني بأني قدمت شيئا نال الإعجاب


.لست مجبورة ان افهم الاخرين من أنا
فمن يملكـ مؤهلات العقلــ والاحساســ
ســ اكون امامه كــ الكتاب المفتوح...
وعليه أن يحس الاستيعابـــ
اذا طالــــ بي الغياب فاأذكروا كلماتيـــ ،واصفحوا لي زلاتي
نحن افاس لانحب الغرور..
لكن سمح لنا بالتباهي...
لاننا ملوكــــــــــ......
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أخلاقنا الإسلامية العظيمة بقلم أمانى صلاح
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 2انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الملوك  :: المنتدى الاسلامي العام :: القسم الاسلامي العام-
انتقل الى: