منتدى الملوك
اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم
منتديات الملوك ترحب بك أجمل ترحيب
ونتمنى لك وقتاً سعيداً مليئاً بالحب كما يحبه الله ويرضاه
فأهلاً بك في هذا المنتدى المبارك إن شاء الله
ونرجوا أن تفيد وتستفيد منا
منتدى الملوك
مع تحيات " ادراة المنتدى
✯ ملكة منتدى الملوك✯


ترفيهي اجتماعي تعليمي ابداع تالق تواصل تعارف - مع تحيات : طاقم الادارة : ♥нαɪвατ мαℓєĸ ♥+ ✯ ملكة منتدى الملوك✯+البروفسير
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الأطمئنان في الصلاة .. الركن الغائب //>3

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
همس الأيام
عضو جديد
عضو جديد


ٱلبّـلـدُ : السعودية
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 18
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 06/01/2014

مُساهمةموضوع: الأطمئنان في الصلاة .. الركن الغائب //>3    الجمعة يناير 10, 2014 1:35 am

ﺍﻻ‌ﻃﻤﺌﻨﺎﻥ ﻓﻲ ﺍﻟﺼﻼ‌ﺓ .. ﺍﻟﺮﻛﻦ ﺍﻟﻐﺎﺋﺐﺩ ﺑﺎﺳﻢ ﻋﺎﻣﺮﺍﻟﺤﻤﺪُ ﻟﻠﻪ، ﻭﺍﻟﺼَّﻼ‌ﺓ ﻭﺍﻟﺴﻼ‌ﻡ ﻋﻠﻰ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ، ﻭﻋﻠﻰ ﺁﻟﻪ ﻭﺻﺤﺒﻪ ﻭﻣﻦ ﻭﺍﻻ‌ﻩ.ﻭﺑﻌﺪ :ﻓﻠﻮ ﺟﻠﺲ ﺃﺣﺪُﻧﺎ ﻳﺘﺄﻣﻞ ﻓﻲ ﺻﻼ‌ﺓِ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﻟﻮﺟﺪ ﺃﻥَّ ﻛﻠَّﻬﻢ ﻳﺄﺗﻲ ﺑﻤﻌﻈﻢ ﺍﻷ‌ﺭﻛﺎﻥ ﺍﻟﻤﻄﻠﻮﺑﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﺼﻼ‌ﺓ؛ ﻛﺘﻜﺒﻴﺮﺓِ ﺍﻹ‌ﺣﺮﺍﻡ ﻭﺍﻟﻘﻴﺎﻡ ﻭﺍﻟﺮﻛﻮﻉ ﻭﺍﻟﺴﺠﻮﺩ، ﻭﻟﻜﻦْ ﻓﻲ ﺍﻟﻮﻗﺖِ ﺫﺍﺗﻪ ﻛﺜﻴﺮٌ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺼﻠﻴﻦ ﻳُﺨِﻞُّ ﺑﺮﻛﻦٍ ﻋﻈﻴﻢ ﻻ‌ ﺗﺼﺢ ﺍﻟﺼﻼ‌ﺓ ﺇﻻ‌ ﺑﺎﻹ‌ﺗﻴﺎﻥ ﺑﻪ؛ ﻭﻫﻮﺭﻛﻦ ﺍﻻ‌ﻃﻤﺌﻨﺎﻥ، ﺑﺎﻟﺮَّﻏﻢ ﻣﻦ ﺃﻥَّ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺮﻛﻦَ ﻳﺼﺎﺣﺐُ ﻣﻌﻈﻢَ ﺍﻷ‌ﺭﻛﺎﻥ ﺍﻷ‌ﺧﺮﻯ؛ ﺑﻤﻌﻨﻰ ﺃﻧﻪ ﻻ‌ ﺑﺪ ﻣﻦ ﺍﻻ‌ﻃﻤﺌﻨﺎﻥ ﻓﻲ ﺍﻟﻘﻴﺎﻡِ ﻭﺍﻟﺮﻛﻮﻉ ﻭﺍﻟﺴﺠﻮﺩ ﻭﺍﻟﺠﻠﻮﺱ.ﻭﺍﻟﻤﺮﺍﺩ ﻣِﻦَ ﺍﻻ‌ﻃﻤﺌﻨﺎﻥِ ﻓﻲ ﺍﻟﺼﻼ‌ﺓ :ﺍﻟﺴُّﻜﻮﻥ ﺑﻘَﺪْﺭِ ﺍﻟﺬِّﻛﺮ ﺍﻟﻮﺍﺟﺐ، ﻓﻼ‌ ﻳﻜﻮﻥ ﺍﻟﻤﺼﻠﻲ ﻣﻄﻤﺌﻨًﺎ ﺇﻻ‌ ﺇﺫﺍ ﺍﻃﻤﺌﻦَّ ﻓﻲ ﺍﻟﺮُّﻛﻮﻉ ﺑِﻘَﺪْﺭِ ﻣﺎ ﻳﻘﻮﻝ: "ﺳﺒﺤﺎﻥ ﺭﺑِّﻲ ﺍﻟﻌﻈﻴﻢ"ﻣﺮَّﺓ ﻭﺍﺣﺪﺓ، ﻭﻓﻲ ﺍﻻ‌ﻋﺘﺪﺍﻝ ﻣﻨﻪ ﺑﻘَﺪْﺭِ ﻣﺎ ﻳﻘﻮﻝ: "ﺭﺑَّﻨﺎ ﻭﻟﻚ ﺍﻟﺤﻤﺪُ"، ﻭﻓﻲ ﺍﻟﺴُّﺠﻮﺩ ﺑﻘَﺪْﺭِ ﻣﺎ ﻳﻘﻮﻝ: "ﺳﺒﺤﺎﻥ ﺭَﺑِّﻲ ﺍﻷ‌ﻋﻠﻰ"، ﻭﻓﻲ ﺍﻟﺠﻠﻮﺱ ﺑﻘَﺪْﺭِ ﻣﺎ ﻳﻘﻮﻝ: "ﺭَﺏِّ ﺍﻏﻔِﺮ ﻟﻲ"، ﻭﻫﻜﺬﺍ.ﻗﺎﻝ ﺍﺑﻦُ ﺣﺠﺮ ﺍﻟﻬﻴﺘﻤﻲ ﻓﻲ "ﺗﺤﻔﺔ ﺍﻟﻤﺤﺘﺎﺝ": "ﻭﺿﺎﺑﻄُﻬﺎ ﺃﻥ ﺗﺴﻜُﻦَ ﻭﺗﺴﺘﻘِﺮَّ ﺃﻋﻀﺎﺅُﻩ".ﻭﻗﺪ ﺟﺎﺀ ﻓﻲ "ﺻﺤﻴﺢِ ﺍﻟﺒﺨﺎﺭﻱ" ﻣﻦ ﺣﺪﻳﺚِﺃﺑﻲ ﺣﻤﻴﺪ ﺍﻟﺴﺎﻋﺪﻱ - ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻪ -: (ﻓﺈﺫﺍ ﺭﻓﻊ ﺭﺃﺳَﻪ ﺍﺳﺘﻮﻯ ﺣﺘﻰ ﻳﻌﻮﺩَ ﻛﻞُّ ﻓﻘﺎﺭٍ ﻣﻜﺎﻧَﻪ)، ﻭﻓﻲ "ﺻﺤﻴﺢ ﻣﺴﻠﻢ" ﻣﻦ ﺣﺪﻳﺚ ﻋﺎﺋﺸﺔ ﺃﻡ ﺍﻟﻤﺆﻣﻨﻴﻦ - ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻬﺎ -: (ﻓﻜﺎﻥ ﺇﺫﺍ ﺭﻓﻊ ﺭﺃﺳَﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﺮﻛﻮﻉ ﻟﻢ ﻳﺴﺠﺪ ﺣﺘﻰ ﻳﺴﺘﻮﻱ ﻗﺎﺋﻤًﺎ)، ﻓﻬﺬﻩ ﺍﻷ‌ﺣﺎﺩﻳﺚ ﻭﻣﺎ ﺷﺎﺑﻬﻬﺎ ﺗﺪﻝ ﻋﻠﻰ ﺃﻥَّﺍﻻ‌ﻃﻤﺌﻨﺎﻥ ﻫﻮ ﺍﻻ‌ﺳﺘﻘﺮﺍﺭ ﻓﻲ ﻣﻮﺍﺿﻊ ﺍﻟﺼﻼ‌ﺓ، ﻭﻋﺪﻡ ﺍﻟﻌﺠﻠﺔ ﺑﺎﻻ‌ﻧﺘﻘﺎﻝِ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺮﻛﻦ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﻠﻴﻪ ﺇﻻ‌ ﺑﺎﻟﺒﻘﺎﺀ ﻗﻠﻴﻠًﺎ ﺣﺘﻰ ﻳﺮﺟﻊ ﻛﻞُّ ﻣﻔﺼﻞٍ ﻭﻋﻈﻢٍ ﺇﻟﻰ ﻣﻜﺎﻧﻪ.ﻭﺍﻷ‌ﺻﻞ ﻓﻲ ﺭﻛﻦِ ﺍﻻ‌ﻃﻤﺌﻨﺎﻥ ﻣﺎ ﺟﺎﺀ ﻓﻲﺍﻟﺼﺤﻴﺤﻴﻦ ﻋﻦ ﺃﺑﻰ ﻫﺮﻳﺮﺓ - ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻪ - ﺃﻥَّ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ - ﺻﻠَّﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠَّﻢ - ﺩﺧﻞ ﺍﻟﻤﺴﺠﺪ، ﻓﺪﺧﻞ ﺭﺟﻞٌﻓﺼﻠﻰ، ﺛﻢ ﺟﺎﺀ ﻓﺴﻠَّﻢ ﻋﻠﻰ ﺭﺳﻮﻝِ ﺍﻟﻠﻪ - ﺻﻠَّﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠَّﻢ - ﻓﺮﺩَّ ﺭﺳﻮﻝُ ﺍﻟﻠﻪ - ﺻﻠَّﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠَّﻢ - ﺍﻟﺴﻼ‌ﻡ ﻗﺎﻝ : ((ﺍﺭﺟﻊ ﻓﺼﻞ، ﻓﺈﻧَّﻚ ﻟﻢ ﺗﺼﻞ))، ﻓﺮﺟﻊﺍﻟﺮﺟﻞُ ﻓﺼﻠﻰ ﻛﻤﺎ ﻛﺎﻥ ﺻﻠﻰ، ﺛﻢ ﺟﺎﺀ ﺇﻟﻰﺍﻟﻨﺒﻲ - ﺻﻠَّﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠَّﻢ - ﻓﺴﻠﻢ ﻋﻠﻴﻪ، ﻓﻘﺎﻝ ﺭﺳﻮﻝُ ﺍﻟﻠﻪ - ﺻﻠَّﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠَّﻢ -: ((ﻭﻋﻠﻴﻚ ﺍﻟﺴﻼ‌ﻡ))، ﺛﻢ ﻗﺎﻝ : ((ﺍﺭﺟﻊ ﻓﺼﻞ، ﻓﺈﻧَّﻚ ﻟﻢ ﺗﺼﻞ))، ﺣﺘﻰ ﻓﻌﻞ ﺫﻟﻚ ﺛﻼ‌ﺙَ ﻣﺮﺍﺕٍ، ﻓﻘﺎﻝ ﺍﻟﺮﺟﻞُ : ﻭﺍﻟﺬﻱ ﺑﻌﺜﻚ ﺑﺎﻟﺤﻖِّ ﻣﺎ ﺃﺣﺴﻦ ﻏﻴﺮ ﻫﺬﺍ ﻓﻌﻠِّﻤﻨﻲ،ﻗﺎﻝ : ((ﺇﺫﺍ ﻗﻤﺖَ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺼﻼ‌ﺓ ﻓﻜﺒﺮ، ﺛﻢ ﺍﻗﺮﺃ ﻣﺎ ﺗﻴﺴﺮ ﻣﻌﻚ ﻣﻦ ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ، ﺛﻢ ﺍﺭﻛﻊ ﺣﺘﻰ ﺗﻄﻤﺌﻦَّ ﺭﺍﻛﻌًﺎ، ﺛﻢ ﺍﺭﻓﻊ ﺣﺘﻰ ﺗﻌﺘﺪﻝ ﻗﺎﺋﻤًﺎ، ﺛﻢ ﺍﺳﺠﺪ ﺣﺘﻰ ﺗﻄﻤﺌﻦ ﺳﺎﺟﺪًﺍ، ﺛﻢ ﺍﺭﻓﻊ ﺣﺘﻰ ﺗﻄﻤﺌﻦ ﺟﺎﻟﺴًﺎ، ﺛﻢ ﺍﻓﻌﻞ ﺫﻟﻚ ﻓﻲ ﺻﻼ‌ﺗِﻚ ﻛﻠِّﻬﺎ)).ﻓﻬﺬﺍ ﺍﻟﺤﺪﻳﺚُ ﺍﻟﺸﺮﻳﻒ ﺍﻟﻤﻌﺮﻭﻑ ﺑﺤﺪﻳﺚ ﺍﻟﻤُﺴﻲﺀ ﺻﻼ‌ﺗﻪ؛ ﻧﺴﺒﺔً ﻟﻬﺬﺍ ﺍﻟﺮﺟﻞِ ﻭﻫﻮﺧﻼ‌ﺩ ﺑﻦ ﺭﺍﻓﻊ - ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻪ - ﻫﻮ ﺍﻟﻌﻤﺪﺓ ﻓﻲ ﺑﺎﺏِ ﺍﻻ‌ﻃﻤﺌﻨﺎﻥ ﻓﻲ ﺍﻟﺼﻼ‌ﺓ، ﻭﻗﺪ ﺗﺒﻴَّﻦ ﻟﻨﺎ ﺃﻥَّ ﺍﻟﻨﺒﻲ - ﺻﻠَّﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠَّﻢ - ﻟﻤﺎ ﺃﻣﺮَ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺮﺟﻞَ ﺑﺈﻋﺎﺩﺓِ ﺻﻼ‌ﺗﻪ ﺑﺴﺒﺐ ﺇﺧﻼ‌ﻟﻪ ﺑﺎﻻ‌ﻃﻤﺌﻨﺎﻥ - ﺃﻥَّ ﺍﻻ‌ﻃﻤﺌﻨﺎﻥَ ﺭﻛﻦٌ ﻻ‌ ﺗﺼﺢُّ ﺍﻟﺼﻼ‌ﺓ ﺇﻻ‌ ﺑﻪ.ﺑﻌﺾ ﺍﻵ‌ﺛﺎﺭ ﻭﺍﻷ‌ﻗﻮﺍﻝ ﺍﻟﺪﺍﻟﺔ ﻋﻠﻰ ﺃﻫﻤﻴﺔ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺮﻛﻦ : - ﺭﺃﻯ ﺣﺬﻳﻔﺔ ﺑﻦ ﺍﻟﻴﻤﺎﻥ - ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻪ - ﺭﺟﻠًﺎ ﻻ‌ ﻳﺘﻢ ﺭﻛﻮﻋَﻪ ﻭﻻ‌ ﺳﺠﻮﺩﻩ، ﻓﻘﺎﻝ ﻟﻪ : "ﻣﺎ ﺻﻠﻴﺖَ، ﻭﻟﻮ ﻣﺖَّ ﻟﻤﺖ ﻋﻠﻰ ﻏﻴﺮ ﻓﻄﺮﺓِ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﺘﻲ ﻓﻄﺮ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻣﺤﻤﺪًﺍ - ﺻﻠَّﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠَّﻢ"؛ ﺻﺤﻴﺢ ﺍﻟﺒﺨﺎﺭﻱ، ﻭﻓﻲ ﺭﻭﺍﻳﺔِ ﺍﻟﻨَّﺴﺎﺋﻲ : ﺃﻥَّ ﺣﺬﻳﻔﺔَ - ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻪ - ﻗﺎﻝ ﻟﻪ : "ﻣﻨﺬ ﻛﻢ ﺗﺼﻠﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺼَّﻼ‌ﺓ؟" ﻗﺎﻝ : ﻣﻨﺬ ﺃﺭﺑﻌﻴﻦ ﻋﺎﻣًﺎ، ﻗﺎﻝ : "ﻣﺎ ﺻﻠﻴﺖَ ﻣﻨﺬ ﺃﺭﺑﻌﻴﻦ ﺳﻨﺔ"؛ ﺳﻨﻦﺍﻟﻨﺴﺎﺋﻲ ﺍﻟﻜﺒﺮﻯ.- ﻛﺎﻥ ﺃﻧﺲ ﺑﻦ ﻣﺎﻟﻚ - ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻪ - ﺇﺫﺍ ﺭﻓﻊ ﺭﺃﺳَﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﺮﻛﻮﻉِ ﻗﺎﻡ ﺣﺘﻰ ﻳﻘﻮﻝ ﺍﻟﻘﺎﺋﻞ : ﻗﺪ ﻧﺴﻲ، ﻭﺑﻴﻦ ﺍﻟﺴﺠﺪﺗﻴﻦ ﺣﺘﻰﻳﻘﻮﻝ ﺍﻟﻘﺎﺋﻞ : ﻗﺪ ﻧﺴﻲ؛ ﺻﺤﻴﺢ ﺍﻟﺒﺨﺎﺭﻱ.- ﻗﺎﻝ ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ ﻭﺃﺣﻤﺪ ﻭﺇﺳﺤﺎﻕ : ﻣﻦ ﻻ‌ ﻳﻘﻴﻢ ﺻﻠﺒَﻪ ﻓﻲ ﺍﻟﺮﻛﻮﻉِ ﻭﺍﻟﺴﺠﻮﺩ ﻓﺼﻼ‌ﺗُﻪ ﻓﺎﺳﺪﺓ، ﻟﺤﺪﻳﺚ ﺍﻟﻨﺒﻲ - ﺻﻠَّﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠَّﻢ -: ((ﻻ‌ ﺗﺠﺰﺉ ﺻﻼ‌ﺓٌ ﻻ‌ ﻳﻘﻴﻢُ ﺍﻟﺮﺟﻞُ ﻓﻴﻬﺎ ﺻﻠﺒَﻪ ﻓﻲ ﺍﻟﺮﻛﻮﻉ ﻭﺍﻟﺴﺠﻮﺩ))؛ ﻓﺘﺢ ﺍﻟﺒﺎﺭﻱ ﻻ‌ﺑﻦ ﺭﺟﺐ.- ﻳﻘﻮﻝ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﻋﻄﻴﺔ ﺳﺎﻟﻢ - ﺭﺣﻤﻪ ﺍﻟﻠﻪ -: "ﻧﺨﺎﻃﺐُ ﺑﻌﺾ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﺗﺮﺍﻫﻢ ﻳﺮﻛﻌﻮﻥ ﻭﻻ‌ ﻳﻄﻤﺌﻨﻮﻥ ﻓﻲ ﺭﻛﻮﻋﻬﻢ، ﻓﺘﺮﻯ ﺍﻟﻮﺍﺣﺪَ ﻣﻨﻬﻢ ﻛﺄﻧﻪ ﻳﻨﻔﺾ ﺷﻴﺌًﺎ ﻋﻦ ﻇﻬﺮِﻩ، ﻭﻛﺬﻟﻚ ﺍﻟﺠﻠﺴﺔ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺴﺠﺪﺗﻴﻦ، ﻭﻳﻘﻮﻟﻮﻥ : ﻣﺬﻫﺒﻨﺎ ﺃﻧﻪ ﺭﻛﻦٌ ﺧﻔﻴﻒ، ﻓﻨﻘﻮﻝ : ﻟﻴﺲ ﻓﻲ ﺍﻷ‌ﺭﻛﺎﻥِ ﺧﻔﻴﻒ ﻭﺛﻘﻴﻞ، ﻓﺎﻟﺮﺳﻮﻝ - ﺻﻠَّﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠَّﻢ - ﻛﺎﻥ ﻳﺮﻛﻊ ﺣﺘﻰ ﻳﻄﻤﺌﻦَّ ﺭﺍﻛﻌًﺎ، ﻭﻳﺮﻓﻊ ﺣﺘﻰ ﻳﺴﺘﻘﺮَّ ﻭﻳﻌﻮﺩ ﻛﻞ ﻓﻘﺎﺭٍ ﻓﻲ ﻣﻘﺮﻩ، ﻭﻳﻌﻮﺩ ﻛﻞُّ ﻋﻈﻢٍ ﻓﻲ ﻣﻜﺎﻧﻪ، ﻭﺍﻟﺤﺮﻛﺔ ﺍﻟﺨﻔﻴﻔﺔ ﻟﻴﺴﺖ ﺍﺳﺘﻘﺮﺍﺭًﺍ "؛ (ﻣﻦ ﺩﺭﻭﺱ ﺷﺮﺡ ﺍﻷ‌ﺭﺑﻌﻴﻦ ﺍﻟﻨﻮﻭﻳﺔ).- ﻳﻘﻮﻝ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﺍﺑﻦ ﻋﺜﻴﻤﻴﻦ - ﺭﺣﻤﻪ ﺍﻟﻠﻪ -: "ﻓﺎﻟﺬﻱ ﻳﻔﻌﻞ ﻫﺬﺍ؛ ﺃﻱ : ﻻ‌ ﻳﻄﻤﺌﻦُّ ﺑﻌﺪ ﺍﻟﺮُّﻛﻮﻉ - ﺻﻼ‌ﺗُﻪ ﺑﺎﻃﻠﺔ؛ ﻷ‌ﻧَّﻪ ﺗﺮﻙ ﺭُﻛﻨًﺎ ﻣِﻦ ﺃﺭﻛﺎﻥ ﺍﻟﺼَّﻼ‌ﺓِ"، ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﻗﺎﻝ : "ﻭﺍﻵ‌ﻓﺔُ ﺍﻟﺘﻲ ﺟﺎﺀﺕ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﻓﻲ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺮُّﻛﻦ : ﺍﻟﻘﻴﺎﻡ ﺑﻌﺪ ﺍﻟﺮُّﻛﻮﻉِ، ﻭﻓﻲ ﺍﻟﺮُّﻛﻦِ ﺍﻟﺬﻱ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺴﺠﺪﺗﻴﻦ ﻛﻤﺎ ﻳﻘﻮﻝ ﺷﻴﺦ ﺍﻹ‌ِﺳﻼ‌ﻡ : ﺇﻥَّ ﻫﺬﺍ ﻣﻦ ﺑﻌﺾِ ﺃﻣﺮﺍﺀ ﺑﻨﻲ ﺃﻣﻴَّﺔ، ﻓﺈﻧﻬﻢ ﻛﺎﻧﻮﺍ ﻻ‌ ﻳﻄﻴﻠﻮﻥ ﻫﺬﻳﻦ ﺍﻟﺮُّﻛﻨﻴﻦ، ﻭﺍﻟﻨَّﺎﺱُ ﻋﻠﻰ ﺩﻳﻦ ﻣﻠﻮﻛﻬﻢ، ﻓﺘﻠﻘَّﻰ ﺍﻟﻨَّﺎﺱُ ﻋﻨﻬﻢ ﺍﻟﺘَّﺨﻔﻴﻒَ ﻓﻲ ﻫﺬﻳﻦ ﺍﻟﺮُّﻛﻨﻴﻦ، ﻓﻈﻦَّ ﻛﺜﻴﺮٌ ﻣﻦ ﺍﻟﻨَّﺎﺱِ ﺃﻥَّ ﺫﻟﻚ ﻫﻮ ﺍﻟﺴُّﻨَّﺔ، ﻓﻤﺎﺗﺖ ﺍﻟﺴُّﻨَّﺔُ ﺣﺘﻰ ﺻﺎﺭ ﺇﻇﻬﺎﺭُﻫﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻨﻜﺮ، ﺃﻭ ﻳﻜﺎﺩ ﻳﻜﻮﻥ ﻣﻨﻜﺮًﺍ، ﺣﺘﻰ ﺇﻥَّ ﺍﻹ‌ِﻧﺴﺎﻥ ﺇﺫﺍ ﺃﻃﺎﻝ ﻓﻴﻬﻤﺎ ﻇَﻦَّ ﺍﻟﻈَّﺎﻥُّ ﺃﻧﻪ ﻗﺪ ﻧﺴﻲَ ﺃﻭ ﻭَﻫِﻢَ"؛ ﺍﻟﺸﺮﺡ ﺍﻟﻤﻤﺘﻊ ﻋﻠﻰ ﺯﺍﺩ ﺍﻟﻤﺴﺘﻘﻨﻊ.ﻣﺴﺎﺋﻞ ﻓﻘﻬﻴﺔ ﻣﺘﻌﻠﻘﺔ ﺑﺮﻛﻦ ﺍﻻ‌ﻃﻤﺌﻨﺎﻥ : ﻣﺴﺄﻟﺔ: ﻣﺎ ﺣﻜﻢ ﻗﻀﺎﺀ ﻣﺎ ﻣﻀﻰ ﻣﻦ ﺍﻟﺼﻠﻮﺍﺕِ ﺑﺴﺒﺐ ﺍﻟﺠﻬﻞ ﺑﺮﻛﻦ ﺍﻟﻄﻤﺄﻧﻴﻨﺔ؟ﺍﻟﺠﻮﺍﺏ : ﻳﻘﻮﻝ ﺍﻹ‌ﻣﺎﻡُ ﺍﺑﻦ ﺗﻴﻤﻴﺔ : "ﻓﻬﺬﺍ ﺍﻟﻤﺴﻲﺀ ﺍﻟﺠﺎﻫﻞ ﺇﺫﺍ ﻋﻠﻢ ﺑﻮﺟﻮﺏِ ﺍﻟﻄﻤﺄﻧﻴﻨﺔ ﻓﻲ ﺃﺛﻨﺎﺀِ ﺍﻟﻮﻗﺖ ﻓﻮﺟﺒﺖْ ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻟﻄﻤﺄﻧﻴﻨﺔُ ﺣﻴﻨﺌﺬٍ، ﻭﻟﻢ ﺗﺠﺐ ﻋﻠﻴﻪ ﻗﺒﻞ ﺫﻟﻚ، ﻓﻠﻬﺬﺍ ﺃﻣﺮﻩ ﺑﺎﻟﻄﻤﺄﻧﻴﻨﺔ ﻓﻲ ﺻﻼ‌ﺓ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﻮﻗﺖ ﺩﻭﻥ ﻣﺎ ﻗﺒﻠﻬﺎ"؛ ﻣﺠﻤﻮﻉ ﺍﻟﻔﺘﺎﻭﻯ (22/44).ﻭﻳﻘﻮﻝ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﺍﺑﻦ ﻋﺜﻴﻤﻴﻦ : "ﺍﻟﺠﻬﻞ ﻫﻮ :ﻋﺪﻡ ﺍﻟﻌﻠﻢ، ﻭﻟﻜﻦ ﺃﺣﻴﺎﻧًﺎ ﻳﻌﺬﺭ ﺍﻹ‌ﻧﺴﺎﻥ ﺑﺎﻟﺠﻬﻞِ ﻓﻴﻤﺎ ﺳﺒﻖ ﺩﻭﻥ ﻣﺎ ﺣﻀﺮ؛ ﻣﺜﺎﻝ ﺫﻟﻚ: ﻣﺎ ﻭﺭﺩ ﻓﻲ ﺍﻟﺼﺤﻴﺤﻴﻦ ﻣﻦ ﺣﺪﻳﺚِ ﺃﺑﻲ ﻫﺮﻳﺮﺓ - ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻪ -: ﺃﻥَّ ﺭﺟﻼ‌ً ﺟﺎﺀ ﻓﺼﻠﻰ ﺻﻼ‌ﺓ ﻻ‌ ﺍﻃﻤﺌﻨﺎﻥ ﻓﻴﻬﺎ، ﺛﻢ ﺟﺎﺀ ﻓﺴﻠﻢ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻨﺒﻲ - ﺻﻠَّﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠَّﻢ - ﻓﻘﺎﻝ ﻟﻪ : ((ﺍﺭﺟﻊ ﻓﺼﻞ، ﻓﺈﻧﻚ ﻟﻢ ﺗﺼﻞ))، ﻛﺮﺭ ﺫﻟﻚ ﺛﻼ‌ﺛًﺎ، ﻓﻘﺎﻝ ﻟﻪ : ﻭﺍﻟﺬﻱ ﺑﻌﺜﻚ ﺑﺎﻟﺤﻖِّ ﻻ‌ ﺃﺣﺴﻦ ﻏﻴﺮ ﻫﺬﺍ ﻓﻌﻠﻤﻨﻲ، ﻓﻌﻠﻤﻪ، ﻭﻟﻜﻨﻪ ﻟﻢ ﻳﺄﻣﺮﻩ ﺑﻘﻀﺎﺀِ ﻣﺎ ﻣﻀﻰ؛ ﻷ‌ﻧَّﻪ ﻛﺎﻥ ﺟﺎﻫﻼ‌ً، ﺇﻧﻤﺎ ﺃﻣﺮﻩ ﺃﻥ ﻳﻌﻴﺪَ ﺍﻟﺼﻼ‌ﺓ ﺍﻟﺤﺎﺿﺮﺓ"؛ ﻟﻘﺎﺀ ﺍﻟﺒﺎﺏ ﺍﻟﻤﻔﺘﻮﺡ ﻻ‌ﺑﻦ ﻋﺜﻴﻤﻴﻦ.ﻣﺴﺄﻟﺔ: ﻣﺎ ﺣﻜﻢ ﺍﻻ‌ﻗﺘﺪﺍﺀِ ﺑﺎﻹ‌ﻣﺎﻡِ ﺍﻟﺬﻱ ﻻ‌ ﻳﻄﻤﺌﻦ ﻓﻲ ﺻﻼ‌ﺗِﻪ؟ ﻭﻣﺎ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﺇﺫﺍ ﺍﻛﺘﺸﻔﻨﺎ ﺫﻟﻚ ﺃﺛﻨﺎﺀ ﺍﻟﺼﻼ‌ﺓ؟ﺍﻟﺠﻮﺍﺏ : ﻳﻘﻮﻝ ﺍﺑﻦ ﻋﺜﻴﻤﻴﻦ : "ﺇﺫﺍ ﻛﺎﻥ ﺍﻹ‌ﻣﺎﻡُ ﻻ‌ ﻳﻄﻤﺌﻦُّ ﻓﻲ ﺻﻼ‌ﺗِﻪ ﺍﻟﻄﻤﺄﻧﻴﻨﺔ ﺍﻟﻮﺍﺟﺒﺔ، ﻓﺈﻥَّ ﺻﻼ‌ﺗَﻪ ﺑﺎﻃﻠﺔ، ﻷ‌ﻥَّ ﺍﻟﻄﻤﺄﻧﻴﻨﺔ ﺭﻛﻦٌ ﻣﻦ ﺃﺭﻛﺎﻥِ ﺍﻟﺼﻼ‌ﺓ، ﻭﻗﺪ ﺛﺒﺖ ﻓﻲ ﺍﻟﺼﺤﻴﺤﻴﻦ ﻭﻏﻴﺮِﻫﻤﺎ ﻣﻦ ﺣﺪﻳﺚ ﺃﺑﻲ ﻫﺮﻳﺮﺓ- ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻪ - ﺃﻥَّ ﺭﺟﻼ‌ً ﺟﺎﺀ ﻓﺼﻠَّﻰ ﺻﻼ‌ﺓً ﻻ‌ ﻳﻄﻤﺌﻦ ﻓﻴﻬﺎ، ﺛﻢ ﺟﺎﺀ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻨﺒﻲ - ﺻﻠَّﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠَّﻢ - ﻓﺴﻠَّﻢ ﻋﻠﻴﻪ ﻓﺮﺩ ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻟﺴَّﻼ‌ﻡ ﻭﻗﺎﻝ : ((ﺍﺭﺟﻊ ﻓﺼﻞِّ، ﻓﺈﻧﻚ ﻟﻢ ﺗﺼﻞِّ... ﺍﻟﺤﺪﻳﺚ))، ﻓﺒﻴَّﻦ ﺍﻟﻨﺒﻲ - ﺻﻠَّﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠَّﻢ - ﺃﻥَّ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺮﺟﻞَ ﻻ‌ ﺻﻼ‌ﺓَ ﻟﻪ؛ ﻷ‌ﻧﻪ ﻟﻢ ﻳﻄﻤﺌﻦ، ﻭﻛﺮﺭﻩ ﺛﻼ‌ﺛًﺎ ﻟﻴﺴﺘﻘﺮَّ ﻓﻲ ﺫﻫﻨﻪ ﺃﻥَّ ﺻﻼ‌ﺗﻪ ﻏﻴﺮ ﻣﺠﺰﺋﺔ، ﻭﻷ‌ﺟﻞِ ﺃﻥ ﻳﻜﻮﻥَ ﻣﺴﺘﻌﺪًّﺍ ﺗﻤﺎﻡ ﺍﻻ‌ﺳﺘﻌﺪﺍﺩ ﻟﺘﻠﻘﻲ ﻣﺎ ﻳﻌﻠﻤﻪ ﺍﻟﻨﺒﻲ - ﺻﻠَّﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠَّﻢ - ﻭﺇﺫﺍ ﻛﺎﻥ ﻛﺬﻟﻚ ﻓﺈﻥَّ ﻫﺬﺍ ﺍﻹ‌ﻣﺎﻡ ﺍﻟﺬﻱ ﻻ‌ ﻳﻄﻤﺌﻦ ﻓﻲ ﺻﻼ‌ﺗِﻪ ﻻ‌ ﺗﺼﺢُّ ﺻﻼ‌ﺗﻪ، ﻭﻻ‌ ﻳﺼﺢ ﺍﻻ‌ﻗﺘﺪﺍﺀ ﺑﻪ، ﻭﻋﻠﻴﻪ ﺃﻥ ﻳﺘﻘﻲ ﺍﻟﻠﻪ - ﻋﺰَّ ﻭﺟﻞَّ - ﻓﻲ ﻧﻔﺴِﻪ ﻭﻓﻲ ﻣﻦ ﺧﻠﻔﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ، ﺣﺘﻰ ﻻ‌ ﻳﻮﻗﻌﻬﻢ ﻓﻲ ﺻﻼ‌ﺓٍ ﻻ‌ ﺗﻨﻔﻌﻬﻢ، ﻭﺇﺫﺍ ﺩﺧﻠﺖَ ﻣﻊ ﺍﻹ‌ﻣﺎﻡ ﺛﻢ ﺭﺃﻳﺘﻪ ﻻ‌ ﻳﻄﻤﺌﻦُّ ﻓﺈﻥَّ ﺍﻟﻮﺍﺟﺐَ ﻋﻠﻴﻚ ﺃﻥ ﺗﻨﻔﺮﺩَ ﻋﻨﻪ، ﻭﺗﺘﻢ ﺍﻟﺼﻼ‌ﺓ ﻟﻨﻔﺴﻚ ﺑﻄﻤﺄﻧﻴﻨﺔ ﺣﺘﻰ ﺗﻜﻮﻥ ﺻﻼ‌ﺗﻚ ﺻﺤﻴﺤﺔ، ﻭﻫﺬﻩ ﺍﻟﻤﺴﺄﻟﺔ ﺃﻋﻨﻲ : ﻋﺪﻡ ﺍﻟﻄﻤﺄﻧﻴﻨﺔ؛ ﺍﺑﺘﻠﻲ ﺑﻬﺎ ﻛﺜﻴﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻓﻲ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺰﻣﻦ، ﻭﻻ‌ ﺳﻴﻤﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﺮﻛﻨﻴﻦ ﺍﻟﻠﺬﻳﻦ ﺑﻌﺪ ﺍﻟﺮﻛﻮﻉِ ﻭﺑﻴﻦ ﺍﻟﺴﺠﺪﺗﻴﻦ، ﻓﺈﻥَّ ﻛﺜﻴﺮًﺍ ﻣﻦ ﺍﻟﻨَّﺎﺱِ ﻣﻦ ﺣﻴﻦ ﻣﺎ ﻳﺮﻓﻊ ﻣﻦ ﺍﻟﺮﻛﻮﻉ ﻳﺴﺠﺪُ، ﻭﻣﻦ ﺣﻴﻦ ﻣﺎ ﻳﻘﻮﻡُ ﻣﻦ ﺍﻟﺴﺠﺪﺓِ ﺍﻷ‌ﻭﻟﻰ ﻳﺴﺠﺪ ﺍﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﺑﺪﻭﻥ ﻃﻤﺄﻧﻴﻨﺔ، ﻭﻫﺬﺍ ﺧﻼ‌ﻑ ﻫﺪﻱ ﺍﻟﻨﺒﻲ - ﺻﻠَّﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠَّﻢ - ﻭﺧﻼ‌ﻑ ﻣﺎ ﺃﻣﺮ ﺑﻪ ﺍﻟﺮﺟﻞَ ﺍﻟﺬﻱ ﻗﺎﻝ ﻟﻪ : ((ﺛﻢ ﺍﺭﻓﻊ ﺣﺘﻰ ﺗﻄﻤﺌﻦ ﻗﺎﺋﻤًﺎ، ﺛﻢ ﺍﺭﻓﻊ ﺣﺘﻰ ﺗﻄﻤﺌﻦ ﺟﺎﻟﺴًﺎ))، ﻭﻛﺎﻥ ﺃﻧﺲ ﺑﻦ ﻣﺎﻟﻚ - ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻪ - ﻳﺼﻠِّﻲ ﻓﻴﻄﻤﺌﻦ ﻓﻲ ﻫﺬﻳﻦ ﺍﻟﺮﻛﻨﻴﻦ، ﺣﺘﻰﻳﻘﻮﻝ ﺍﻟﻘﺎﺋﻞ : ﻗﺪ ﻧﺴﻲ ﻣﻦ ﻃﻮﻝ ﻣﺎ ﻳﻄﻤﺌﻦ ﻓﻴﻬﻤﺎ، ﻋﻜﺲ ﻣﺎ ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻟﻨَّﺎﺱُ ﺍﻟﻴﻮﻡ.ﻧﺴﺄﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﻟﻨﺎ ﻭﻟﻬﻢ ﺍﻟﻬﺪﺍﻳﺔ.ﻓﺘﺎﻭﻯ ﻧﻮﺭ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺪﺭﺏ ﻻ‌ﺑﻦ ﻋﺜﻴﻤﻴﻦ.ﻫﺬﺍ ﻣﺎ ﺗﻴﺴَّﺮ ﺟﻤﻌُﻪ ﻓﻴﻤﺎ ﻳﺘﻌﻠﻖ ﺑﻬﺬﺍ ﺍﻟﺮﻛﻦ ﺍﻟﻤﻬﻢ ﻣﻦ ﺃﺭﻛﺎﻥ ﺍﻟﺼﻼ‌ﺓ، ﻭﺃﺳﺄﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺃﻥ ﻳﻬﺪﻳﻨﺎ ﻭﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﺟﻤﻴﻌًﺎ ﺇﻟﻰ ﺳﻮﺍﺀِ ﺍﻟﺴﺒﻴﻞ، ﻭﺻﻠَّﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻰ ﻣﺤﻤﺪٍ ﻭﻋﻠﻰ ﺁﻟﻪ ﻭﺻﺤﺒﻪ ﺃﺟﻤﻌﻴﻦ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ﺭُڜـﮩﮧ ξـطٌـڕ ツ
عضو ملكي
عضو ملكي


ٱلبّـلـدُ : الكويت
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 3013
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 04/09/2013

مُساهمةموضوع: رد: الأطمئنان في الصلاة .. الركن الغائب //>3    الجمعة يناير 10, 2014 1:54 am

اللهـ يعطيـگ العافيهـ،،،جزاگ اللهـ خيرآ
بموازيـن حسناتـگ،، اميـن






ؤههل بعد آلآم نعيم يذكر؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
آلَكوِنٌتُيّسًسًـــآ
عضو ملكي
عضو ملكي


ٱلبّـلـدُ : الجزائر
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 25386
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 20/04/2013

مُساهمةموضوع: رد: الأطمئنان في الصلاة .. الركن الغائب //>3    الجمعة يناير 10, 2014 3:27 am

جزاك الله الف خير و بارك فيكي

شكرآآآ


تصميــــــــــــــمي  :arrow:  :arrow:  :arrow:




 :arrow:  :arrow:  :arrow:  :arrow: 

 :arrow:  :arrow:  :arrow:


:arrow:  :arrow:  :arrow:

ღ شهقـآتٌ سَرمَدِيـَّةْ  ღ
منورتيـــــــــــآ & مشــــــــرفتينـــآ
بتوقـــيعنــآ المتوآضـــــــع ^_^"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
RoboCool
مشرف متمييز
مشرف متمييز


ٱلبّـلـدُ : الجزائر
ٱلجَــنٌسً : ذكر
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 6677
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 02/10/2013

مُساهمةموضوع: رد: الأطمئنان في الصلاة .. الركن الغائب //>3    الجمعة يناير 10, 2014 3:58 am

لقد وضعت يدك الكريمة على موطن الداء
فعلا هي ظاهرة شائعة في صلاة كثير من المسلمين
فجزاك الله خير الجزاء على حسن الانتقاء والطرح والشرح
وجعل هذا الموضوع القيم في موازين حسناتك
يسلموووووووو وشكرا لك


[img][/img]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
♥нαɪвατ мαℓєĸ♥
مؤسس منتدى الملوك
مؤسس منتدى الملوك


ٱلبّـلـدُ : الاردن
ٱلجَــنٌسً : ذكر
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 49264
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 28/10/2012

مُساهمةموضوع: رد: الأطمئنان في الصلاة .. الركن الغائب //>3    الجمعة يناير 10, 2014 4:09 am


جزاكي الله خيرا اختى الغالية
وجعله فى موازين حسناتك
احسن الله اليك ورزقك خير الدنيا والاخرة
مشاركة قيمة وجميلة بارك الله فيكي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الماجيك انا
عضو فعال
عضو  فعال


ٱلبّـلـدُ : فلسطين
ٱلجَــنٌسً : ذكر
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 389
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 08/01/2014

مُساهمةموضوع: رد: الأطمئنان في الصلاة .. الركن الغائب //>3    الجمعة يناير 10, 2014 4:10 am

يعطيك العافية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شموخ العز
مشرفة سابقة
مشرفة سابقة


ٱلبّـلـدُ : البحرين
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 7206
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 12/04/2013

مُساهمةموضوع: رد: الأطمئنان في الصلاة .. الركن الغائب //>3    الجمعة يناير 10, 2014 5:47 am

اسعدك المولى
،
بارك الله فيك
،





إلتمسو لي عذراً ؟
حين لا تروني بـ الوجه الذي
"اعتدتم عليه" !
فـ للنفس طاقه محدوده
واحيانا افقدها ..!
لا شعوريا ...؟



حلقوا بعطائكم واتركوا أثرآ يبقى بعد مماتكم


 :arrow: :arrow:













سيقل تواجدي ارجوا أن تلتمسوا لي المعذرهـ !! مسسافرهـ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الأطمئنان في الصلاة .. الركن الغائب //>3
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الملوك  :: المنتدى الاسلامي العام :: القسم الاسلامي العام-
انتقل الى: