منتدى الملوك
اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم
منتديات الملوك ترحب بك أجمل ترحيب
ونتمنى لك وقتاً سعيداً مليئاً بالحب كما يحبه الله ويرضاه
فأهلاً بك في هذا المنتدى المبارك إن شاء الله
ونرجوا أن تفيد وتستفيد منا
منتدى الملوك
مع تحيات " ادراة المنتدى
✯ ملكة منتدى الملوك✯


ترفيهي اجتماعي تعليمي ابداع تالق تواصل تعارف - مع تحيات : طاقم الادارة : ♥нαɪвατ мαℓєĸ ♥+ ✯ ملكة منتدى الملوك✯+البروفسير
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  فلتُمِطْ عنها الأذى ولتأكلها!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
✯ ملكة منتدى الملوك✯
مؤسسة منتديات الملوك
مؤسسة منتديات الملوك


ٱلبّـلـدُ : الجزائر
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 21187
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 03/12/2012

مُساهمةموضوع: فلتُمِطْ عنها الأذى ولتأكلها!   الثلاثاء فبراير 18, 2014 6:57 am




فلتُمِطْ عنها الأذى ولتأكلها!




روى مسلم في صحيحه من حديث جابر بن عبدالله - رضي الله عنهما - أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: "إذا وقعت لقمة أحدكم فليأخذها، فليمط ما كان بها من أذى، وليأكلها ولا يدعها للشيطان[1]" .



هذا التوجيه النبوي الشريف يُشيرُ إلى مدخلٍ خفيٍّ من مداخل الشيطان، يأتي الشيطانُ أحدَنا؛ فيزهده في الخير والفضل لما في ظاهره من الشرِّ، يريد أن يَطعم طعامك، يريد أن يحرمك من الخير، يريد أن يحرمك من الأجر، فيجيء في صورة الناصح الشفيق: لا تفعل كذا! أما ترى ما به من الأذى؟ لا تتناول اللقمة الساقطة أما ترى ما علق بها من الوسخ؟ لا تذهب إليه أما ترى ما في نفسه من الكِبْر؟ أتريد أن يُقال عنك ضعيفٌ خضوعٌ لكلٍ مؤثر؟ دعه حتى يتربى!! لا تقبل منه دعوة أيظن نفسه أعلم أهل الأرض.. لا تعمل بما يظنه نصحًا ألا ترى أسلوبه الوقح؟ لو كان في نصحه خيرٌ لما كان بهذه البذاءة! لو كان في كلامه نفعٌ لانتفع هو به! انفض يدك منه.



والآن تدبَّر وتأمل! كم من هذه الوسوسات خطرت لك؟ كم منها تقافز متماجنًا إذ أساءَ الناصح الطريقة وإن لم يُسئ في المضمون الذي جاء به؟



دعنا نعترف: الأسلوب عليه التعويلُ في استجابة المنصوح للناصح لذلك لا تغفله، وقد قيل لسفيان بن عيينة: أيسرك أن يهدى، إليك عيبُك؟ قال: أما من صديق فنعم، وأما من موبخ، أو شامت فلا!



قِفْ معي قليلًا نتأملْ هذا الأثر البديع عن عبدالله بن مسعود - رضى الله عنه -، يقول: "مَن جاءك بالحقِّ فاقبل منه وإن كان بعيدًا بغيضًا، ومَنْ جاءك بالباطل فاردد عليه وإ نكان حبيبًا قريبًا".



إذا جاءك من يتكلم بما تعرف أنه فيك فلا تُكابر بحجة أنَّ أسلوبه كذا وكذا. عمومًا؛ أنت لا تنتفعُ كثيرًا بالأوراق المزخرفة التي أحاط بها البائع السلعة إذ سرعان ما ينصبُّ اهتمامك على السلعة نفسها، وما هي إلا هنيهات ثم ترى أوراق الغلاف مبعثرة في أرض الغرفة تمهيدًا لكنسها إلى سلَّة القمامة فالمحرقة.



نعم؛ هذه الأوراق المزخرفة ربما تكون هي التي جلبتك إلى السلعة، بل ربَّما كشفتَ بعدُ عن سلعة ليست على الدرجة التي أمَّلْتَها أول ما رأيت الزخارف، ورغم ذلك ربَّما تعاود شراء سلعة أخرى من نفس المكان تحت تأثير وسائل الجذب المبهرجة. هذا يحدث كثيرًا. ولكن ألا ترى معي أن كلَّ ذلك ينكشف زيفه في لحظة تأمل إذ ترى السلعة العتيقة التي اشتريتها بلا (عبوة) ما زالت تؤدي الغرض على أتم وجهٍ وأحسنه في الوقت الذي أمست فيه السلعة المزخرفة ماضيًا؟



مَن منَّا لم يزل يتذكر (صفعةَ) معلِّمه، أو (تورُّم) كفه الذي لازمه عدة أيام بعد أن ضُرب بالعصا لخطأ أخطأه وهو تُلَيْمِيذٌ يحبو على أوَّل درجات سُلُّمِه التعليميّ؟ كلُّنا هذا الرجل بلا شكٍّ... ورغم اقتناعنا كلّ الاقتناع بأنه تلك الحال الموصوفة ليست من التربية النبوية في شيءٍ، فالنبي - صلى الله عليه وسلم - ما ضرب بيده خادمًا ولا امرأة ولا شيئًا قطّ؛ رغم اقتناعنا بهذا كله؛ إلا أنَّ بعضنا تجاوزت به هذه العصا أو تلك الصفعة الحدَّ الفاصل بين الفشل والنجاح فنقلته من صحراء اللامبالاة إلى واحةِ المسئولية، ومِن صفة السبهللة إلى صفحة المغسلة فلم يبق من درنه إلا كما يبقى على الصفا بعد السيل من غبار.



فمن الحكمة قبول ما ينتفع به من النصيحة المشوبة بمضرة الناس، مع الحذر من صاحبها، والنظر إلى الناصح المتقرب إليك، فإنه إن دخل إليك من أشياء من جنس العدل والصلاح، فاقبلها، واستشعره[2].



يقول ابن رجب: ولم ينكر ذلك [يعني ردُّ الأقوال الضعيفة وإن جاءت من إمامٍ] أحد من أهل العلم ولا ادعى فيه طعنًا على من رد عليه قوله ولا ذمًّا ولا نقصًا اللهم إلا أن يكون المصنف ممن يفحش في الكلام ويُسيء الأدب في العبارة فينكر عليه فحاشته وإساءته دون أصل رده ومخالفته إقامة للحجج الشرعية والأدلة المعتبرة [3].



وقيل: خير الإخوان أشدُّهم مبالغةُ في النصيحة، كما أن خير الأعمال أحمدُها عاقبةً وأحسنها إخلاصًا، وضرب الناصح خير من تحية الشانئ.



وعن أمير المؤمنين علي بن أبي طالب - رضى الله عنه - قال: "لا تخالطوني بالمصانعة، ولا تظنوا بي استثقالًا في حقٍّ قيل لي، ولا التماس إعظام النفس، فإنه من استثقل الحق أن يقال له أو العدل أن يعرض عليه، كان العمل بهما أثقل عليه، فلا تكفوا عن مقالة بحق، أو مشهورة بعد، فإنّي لست في نفسي بفوق أن أخطئ ولا آمن ذلك من فعلي"[4].

[1] رواه مسلم.

[2] انظر: بدائع السلك في طبائع الملك (205).

[3] الفرق بين لانصيحة والتعيير (3/465).

[4] نهج البلاغة (ص335).




.لست مجبورة ان افهم الاخرين من أنا
فمن يملكـ مؤهلات العقلــ والاحساســ
ســ اكون امامه كــ الكتاب المفتوح...
وعليه أن يحس الاستيعابـــ
اذا طالــــ بي الغياب فاأذكروا كلماتيـــ ،واصفحوا لي زلاتي
نحن افاس لانحب الغرور..
لكن سمح لنا بالتباهي...
لاننا ملوكــــــــــ......
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
آلَكوِنٌتُيّسًسًـــآ
عضو ملكي
عضو ملكي


ٱلبّـلـدُ : الجزائر
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 25386
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 20/04/2013

مُساهمةموضوع: رد: فلتُمِطْ عنها الأذى ولتأكلها!   الثلاثاء فبراير 18, 2014 7:34 am

بأإآرك الله فيك
و جزااك الف خير
طرح رآآئع

شــكــرآآ


تصميــــــــــــــمي  :arrow:  :arrow:  :arrow:




 :arrow:  :arrow:  :arrow:  :arrow: 

 :arrow:  :arrow:  :arrow:


:arrow:  :arrow:  :arrow:

ღ شهقـآتٌ سَرمَدِيـَّةْ  ღ
منورتيـــــــــــآ & مشــــــــرفتينـــآ
بتوقـــيعنــآ المتوآضـــــــع ^_^"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ღ شهقـآتٌ سَرمَدِيـَّةْ ღ
مـديـرة ســـابقــة ~
مـديـرة ســـابقــة ~


ٱلبّـلـدُ : المغرب
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 38129
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 07/11/2012

مُساهمةموضوع: رد: فلتُمِطْ عنها الأذى ولتأكلها!   الثلاثاء فبراير 18, 2014 7:51 am

جزاك الله خيـرا
وجعله في موازين حسناتك
آنآر الله قلبك بالآيمآن وطآعة الرحمن
ودي




لَدْيْ مْآ يْڪْفْيْ مْنْ آلْمْآضْيْ

وْيْنْقْصْـــنْيْ غْدْيْ



    وْلْمْ أمْلْڪْ مْنْ آلْذْڪْرْے   

      سْوْے مْآ يْنْفْعْ آلْسْفْرْ آلْطْوْيْلْ  




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
!*منتدى الملوك عشقي*!
عضو ملكي
عضو ملكي


ٱلبّـلـدُ : عمان
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 15181
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 14/11/2013

مُساهمةموضوع: رد: فلتُمِطْ عنها الأذى ولتأكلها!   الثلاثاء فبراير 18, 2014 11:32 am

بارك الله فيكي
عالطرح القيم ...
وجعله في ميزان حسناتك




:arrow: :arrow: :arrow: :arrow: 



 :pale:  :pale:  :pale:  :pale:  :pale: 



:!: :!: :!: :!: :!: 


 
 :arrow:  :arrow:  :arrow: 



 :!:  :!:  :!: 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
♥нαɪвατ мαℓєĸ♥
مؤسس منتدى الملوك
مؤسس منتدى الملوك


ٱلبّـلـدُ : الاردن
ٱلجَــنٌسً : ذكر
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 49264
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 28/10/2012

مُساهمةموضوع: رد: فلتُمِطْ عنها الأذى ولتأكلها!   الثلاثاء فبراير 18, 2014 11:50 am



جزاك الله خير اختي الكريمة
مشاركة رائعة
جعل الله مانقلت وكتبت في ميزان حسناتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
انثى لايكررها القدر
عضو ملكي
عضو ملكي


ٱلبّـلـدُ : الجزائر
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 29543
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 14/08/2013

مُساهمةموضوع: رد: فلتُمِطْ عنها الأذى ولتأكلها!   الثلاثاء فبراير 18, 2014 1:46 pm

يسلمو الطرح الراقى
سلمت يمينك ابدعت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فلتُمِطْ عنها الأذى ولتأكلها!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الملوك  :: المنتدى الاسلامي العام :: القسم الاسلامي العام-
انتقل الى: