منتدى الملوك
اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم
منتديات الملوك ترحب بك أجمل ترحيب
ونتمنى لك وقتاً سعيداً مليئاً بالحب كما يحبه الله ويرضاه
فأهلاً بك في هذا المنتدى المبارك إن شاء الله
ونرجوا أن تفيد وتستفيد منا
منتدى الملوك
مع تحيات " ادراة المنتدى
✯ ملكة منتدى الملوك✯


ترفيهي اجتماعي تعليمي ابداع تالق تواصل تعارف - مع تحيات : طاقم الادارة : ♥нαɪвατ мαℓєĸ ♥+ ✯ ملكة منتدى الملوك✯
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 لندن: «الشرق الأوسط»

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4
كاتب الموضوعرسالة
!!آلُشُۆقَ جٍآبْگ!
مشرف متمييز
مشرف متمييز
avatar

ٱلبّـلـدُ : اليمن
ٱلجَــنٌسً : ذكر
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 5480
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 10/10/2014

مُساهمةموضوع: لندن: «الشرق الأوسط»    الأربعاء نوفمبر 05, 2014 10:00 am

تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :




لندن: «الشرق الأوسط»
صدر بالقاهرة كتاب جديد للباحث احمد عثمان المقيم في لندن بعنوان «قصة الحضارة الفرعونية»، عن مكتبة الشروق بمناسبة المعرض الدولي للكتاب. وهذا هو الجزء الاول من ثلاثة، يستعرض فيها المؤلف تاريخ المصريين القدماء. ويقول الكاتب في مقدمة الكتاب ان الهرم الاكبر الذي بناه الملك خوفو صار محور المناقشات التي تتحدث عن اصل سابق للحضارةالبشرية، حيث لاحظ البعض وجود اشكال هرمية موزعة في مناطق عديدة من العالم، ليس في مصر وحدها حيث تم العثور على اكثر من ثلاثين هرما، ولكن في القارة الاميركية كذلك وفي الصين واليابان. ومع ان هناك اختلافا بين الازمنة التي تم فيها بناء هذه الاشكال الهرمية (كانت اقدمها في مصر) الا انهم يرون في هذا دلالة على ان الشكل الهرمي يمثل حضارة سابقة مفقودة الآن، وان اولئك القلائل الذين تمكنوا من النجاة وانتشروا في الارض واخذوا معهم اسرار الحضارة القديمة. وتمادى البعض في محاولة اثبات العلاقة بين ارضنا والكواكب الاخرى فقال بأن الاشكال الهرمية التي تظهر على سطح المريخ ـ والتي ليست سوى تكوينات طبيعية ـ انما هي اشكال مبنية من فعل كائنات حية وقد تكون لها علاقة باصل الحضارة الانسانية. لكل هذه الاسباب ازداد اهتمام الناس مؤخرا في جميع انحاء العالم بالتعرف على تاريخ مصر القديمة، بعد ان بدأت معاول رجال الآثار في الكشف عن اسرار الحضارة الفرعونية منذ حوالي قرن ونصف القرن. وكانت اهرامات الجيزة، وبخاصة الهرم الاكبر، موضعا لاهتمام خاص نظرا لما يشير اليه بناؤها من وجود اسرار لم يتم الكشف عنها حتى الآن. ويعطي هذا الكتاب فكرة مبسطة عن عصر بناة الاهرامات، ويشتمل على معلومات تغطي مختلف النواحي التي تثير النقاش بين علماء المصريات وغيرهم من الباحثين وهواة التاريخ. وصدر ايضا للمؤلف نفسه مؤخرا كتاب «الاصول المصرية في اليهودية والمسيحية» في القاهرة عن مكتبة الشروق». ويتناول الكتاب تأثر الفكر اليهودي والمسيحي بالحضارة المصرية القديمة، ويحاول التعرف على تاريخ بني اسرائيل في مصر ايام يوسف وموسى عليهما السلام. ويقول عثمان ان هناك محاولة تجري في العالم الغربي لاعادة فهم طبيعة الحضارة البشرية والتعرف على جذورها، بمناسبة بداية الالفية الثالثة للعصر الميلادي. وهناك بعض الكتب تمثل الآراء المختلفة التي تناقش هذا الموضوع. وبينما لجأ البعض الى القول بوجود حضارة ضائعة للرجل الابيض في قارة اطلانتس التي ورد ذكرها في كتابات الفيلسوف اليوناني افلاطون على انها غرقت في المحيط الاطلسي، كانت هي مصدر حضارتنا الحالية، ذهب آخرون الى ان أصل الحضارة الانسانية مرجعه زوار الفضاء الذين جاءوا من كوكب المريخ. وهناك باحثون آخرون يحاولون التعرف على تاريخ هذه الحضارة عن طريق اعادة تفسير الورايات القديمة باستخدام المكتشفات العلمية والاثرية الحديثة. فقد أدت الاكتشافات الاثرية الى تغيير الفكرة السابقة عن طبيعة الحضارةالانسانية على كوكب الارض. كما زادت المعلومات التاريخية التي لدينا عن الازمنة القديمة، وتبين الآن انها تختلف الى حد كبير عما ورد في الروايات والاساطير التي نعرفها. ولما كانت الفترة الاولى لتاريخ الحركة المسيحية لا تزال محاطة بالظلام وغير معروفة بدقة، فقد كان للعثور على مخطوطات البحر الميت المكتوبة بالعبرية والآرامية عام 1947 في احد عشر كهفا بخربة قمران بالضفة الغربية للأدرن، اثر كبير في القاء الضوء على الحياة في فلسطين عند بداية العصر الميلادي الاول ـ في ذات الوقت الذي عاش فيه السيد المسيح ـ حاول الباحثون العثور على ذكر لحياته او موته بين صفحاتها. ثم تبين ان الاناجيل القبطية التي عثر عليها في نجع حمادي بصعيد مصر عام 1945، وان اتفقت مع الروايات التي وردت في كتابات بولس الرسول الذي نشر المسيحية بين غير اليهود من الامم، فهي تخلتف عن بعض الروايات الاخرى التي تحدد موقعا معينا او تاريخا محددا لميلاد يسوع. ويتناول كتاب «الاصول المصرية في اليهودية والمسيحية» تاريخ الحضارة الغربية اعتمادا على نتائج الاكتشافات الاثرية التي تمت في العصر الحديث. ويبين هذا الكتاب ان اصل الفكر المسيحي الغربي لم يكن في مملكة يهودا بفلسطين كما ساد الاعتقاد حتى الآن، وإنما في مدينة الاسكندرية بمصر. ويرى المؤلف ان بولس الرسول الذي نشر المسيحية بين الامم في بلدان الدولة الرومانية، تعلم الانجيل عند سفح جبل موسى بسيناء على يد جماعة من الرهبان المصريين، وليس في مدينة القدس. فبعد ان قامت روما بحرق الكتب التي تتضمن الاصول المصرية للكنيسة بمكتبة الاسكندرية، اصدرت تفسيراتها الخاصة التي اعتبرت ان الجماعات المصرية هرطوقية، حتى يصبح الفاتيكان هو المركز الرئيسي للعقيدة الجديدة بدلا من الاسكندرية حسب الكتاب.


نعيب زمانناوالعيب فينا ** ومال زماننا عيب سوانا
ونهجو ذا الزمان بغير ذنب ** ولو نطقالزمان لنا هجانا
وليس الذئب يأكل لحم ذئب ** ويأكل بعضنا بعض عيانا

............

يا من تبجحَ في الدنيا وزخرفِها … كنْ من صروفِ لياليها على حذرِ
ولا يغرنكَ عيشٌ إِن صفا وعفا … فالمرءُ غررِ الأيامِ في غررِ
إِن الزمانَ إِذا جربْتَ خِلْقَتَهُ … مقسَّمُ الأمرٍ بين الصفوِ والكدرِ

.........

فالدهرُ يخدعُ بالمنى ويغضُّ إِن … هنَّى ويهدمُ ما بنى ببوارِ
ليس الزمانُ ولو حرصتَ مسالماً … خُلُقُ الزمانِ عداوةُ الأحرارِ


[center]منوره توقيعي سلوا ^ـ^[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

كاتب الموضوعرسالة
♥нιвαт мαℓιкα♥
كبار مشرفي المنتدى
كبار مشرفي المنتدى
avatar

ٱلبّـلـدُ : الامارات
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 4371
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 13/04/2015

مُساهمةموضوع: رد: لندن: «الشرق الأوسط»    الجمعة فبراير 17, 2017 3:23 pm


دائما متميز في الانتقاء
سلمت على روعه طرحك
نترقب المزيد من جديدك الرائع
دمت ودام لنا روعه مواضيعك

لكـ خالص احترامي


 

‏ لم يعُد العمر يتسع لـمزيدًا من الأشخاص الخطأ"



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ĈRÂzყ ǤĪRĿ
عضو مميز
عضو  مميز
avatar

ٱلبّـلـدُ : الاردن
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 507
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 13/06/2017

مُساهمةموضوع: رد: لندن: «الشرق الأوسط»    الثلاثاء يونيو 27, 2017 10:41 pm

يعطيك العافيه
طرح رائع ومحتوى مميز شكرا لك
اللهم صل ع سيدنا محمد
كانت هنا قْمِــرُهٌمِـ
تحياتي


وَرَحلْتِي عنِّي

وأخذْتِ كلَّ العمرِ مِنّي

لكنْ بِرغمِ رَحيلِ وجهِكِ يا حياتي

فاطمَئنِّي

مِن بَعدِ حبكِ

كلُّ حبٍّ

ليسَ أكثرَ من

صدى لحن

يغنــــــــــي♥️♥️♥️


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لندن: «الشرق الأوسط»
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 4 من اصل 4انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الملوك  :: المنتديات العامة :: حضارات الدول والتراث الوطني-
انتقل الى: