منتدى الملوك
اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم
منتديات الملوك ترحب بك أجمل ترحيب
ونتمنى لك وقتاً سعيداً مليئاً بالحب كما يحبه الله ويرضاه
فأهلاً بك في هذا المنتدى المبارك إن شاء الله
ونرجوا أن تفيد وتستفيد منا
منتدى الملوك
مع تحيات " ادراة المنتدى
✯ ملكة منتدى الملوك✯


ترفيهي اجتماعي تعليمي ابداع تالق تواصل تعارف - مع تحيات : طاقم الادارة : ♥нαɪвατ мαℓєĸ ♥+ ✯ ملكة منتدى الملوك✯ +! ! آلأميرة »°♡
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
<الســلام عليكم ورحمة الله , عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة منتَدَاكمً مُنتَدَى الملوك يُرَحبُ بكـُمً .. إنً كنتَ تَرغَب في الإنضمَامً إلى أسًرَة المنتَدَى سَنتَشَرَفُ بتَسًجيلَكَ .. فَمرُحَبا بالزَائرينَ , وَ العَابرينَ , وَ الأصدقَاء , واَ لأعضَاءَ , بالطَيبينَ وَ الطَيبَات .. وَ بكًل مَن يَثًرَى , أوً تَثُرَى المًنتَدَى بالحِوَارً , وَ المُنَاقَشةَ , وَ المسَاهَمَاتً المُفيدَةَ .. فَلَيًسَ للبُخَلاَء بالمَعرفَة مَكَانُُ هُنَا ..سَاهمَ / سَاهٍمي بكَلمَة طَيبَة , أوً مَقَالً , أوً لَوًحَة , أوً قَصيدَة , أوً فِكرَة , أوً رَأي , أوً خْبرَة تَدفَعً حَيَاتُنَا للأمَامً ... تحيَآت إدَارَة منتَدَى الملوك ")
 -----(( تفاحة آدم ........))-----   N3u5p1

شاطر
 

  -----(( تفاحة آدم ........))-----

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ملكه المنتدى
ادارة الدردشة
ادارة الدردشة
ملكه المنتدى

ٱلبّـلـدُ : سوريا
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 3866
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 24/11/2014

 -----(( تفاحة آدم ........))-----   Empty
مُساهمةموضوع: -----(( تفاحة آدم ........))-----     -----(( تفاحة آدم ........))-----   Emptyالخميس ديسمبر 31, 2015 12:02 pm




كعادته عاد من العمل في تمام التاسعة مساء ... في يومٍ جديد بعد أن خارت قواه بما أثقلها من أعمال على مدار الساعة حتى لا يبق لديه متسع من الوقت وحيداً يصارع أفكاره وما آلت إليه الأيام ... ناسياً أو متناسياً كل من حوله ...
دخل ( آدم ) إلى غرفته كي ما يبدل ملابسه ... صمت يطبق على المكان ... إضاءة خافتة ... حاول جاهداً أن يلملم جسده المنهك ذهاباً إلى مطبخه .. فتح المبرد .. التقط قطعة جبن ورغيف خبز و ( تفاحة ) ... أخذهم وذهب ليجلس على أريكته أمام جهاز التلفاز ... أشعله وأخذ يقلب بين القنوات .. أخبار تزيد الضيق ضيقاً أصابه الملل .. فأخذ يغير تارة إلى برامج الحوارات التي لا تسمن ولا تغني من جوع وأخرى إلى أحد الأفلام .....
وضع قطعة الجبن ورغيف الخبز أمامه على طاولته محاولا مضغهم ببطء .. أخذت اللقيمات في فمه جيئةً وذهاباً لساعة خلت ... قام ليحضر كوباً من الماء ... دقت عقارب الساعة معلنة العاشرة مساء ... أحضر الكوب في ثقل يجاهد نومه ..
جاء صوت من هاتفه النقال معلناً وصول رسالة ما لديه ... تعجب لبرهة .. راجع آخر مرة سمع فيها هذا الصوت ... فمنذ قرابة العام لم تأته رسالة وكل استخدامه لهاتفه هو الاتصال العادي .. حتى شركة الاتصالات لم ترسل له كأنه غير موجود ...
من يا ترى ..............؟!!
من ذا الذي لازال يتعامل بهذه التقنية للآن معه .....؟!!
مد يده يلتقط هاتفه ... يضغط زر الفتح ... وما هي إلا رسالة تذكير بموعدٍ معين ... فتحها .. وكانت المفاجأة .....
ياااااااااااه ... لقد نسي تماماً .... أغرق نفسه بالعمل حتى نسي ......إنها رسالة تذكير بأن اليوم هو يوم مولده ......
ألقى بالهاتف على الطاولة وجلس يسترجع أعواماً مضت ... كيف كان هذا اليوم يُعَد له من العام للعام مع من أحبهم وأحبوه ... أخذ يُعَدد من كان ينسى يوم مولده ولا ينسى يومهم ... أحداث تتابعت أمام مخيلته في سرعة .. أفراح وأتراح تبادلوها ......
كانت أيام الميلاد بمثابة العيد .. إن غضبوا أو تخاصموا سرعان ما يلهثون خلف الصلح حتى لا يمر ذلك اليوم دون كلمة تهنئة لينتهي اليوم بفتح الهدايا ... وابتسامة حانية آملة ...
تمدد على أريكته مقرراً أن يحتفل هذا العام وحده في هدوء طالما لم يذكر هذا اليوم أحد .. كأنه ولد من جديد وحده .. كأنه آدم ... في جنته الصغيرة ... بعيداً عن شجرة الخلد .. يهنأ بما هو الآن وفقط ..... ليعيد ترتيب أوراقه من جديد وأولوياته ..
أمسك هاتفه مرة أخرى .. اتصل على أحد المحال التجارية ... طلب كعكة محلاه وشمعة واحدة ........
دق جرس الباب ... حضر عامل التوصيل ... قام بمحاسبته وانصرف ..............
أخذ كعكته ووضعها أمامه على الطاولة ... أخذ يتأملها ولم يقربها ... يسترجع ذاكرته للمرة الأخيرة ... كيف كانت أيامه الدراسية ... إنها المرحلة الابتدائية .. نعم رجع للوراء لأكثر من عشرين سنة خلت ... لم يَكُ تُعرف حينها شيئاً اسمه عيد ميلاد ... فهو من سكان القرى والأعياد لديهم إما الفطر أو الأضحى ... وهناك لا يُعرف مثل هذه الأعياد ... إلا واحدة ...
قامت بدعوته لحفل عيد ميلادها .. دفعه الفضول للمعرفة – وآه من الفضول - .. كانت أول مرة ولم تكن آخرها حتى سنوات خمس مضت ... في كل عام من نفس اليوم ... يدخر من مصروفه الخاص ما يتسنى له لعام كامل لشراء هدية لها ... هي أيضا كانت تحتفل معه لكن وحدهم على استحياء بيوم مولده لأن هذا الاحتفال كان عَيباً ويمس الرجولة حين ذاك في بيئته ... فكانوا يعدون له خُفيَة لتمر السنوات تباعاً .......
تتوطد العلاقات بينهما لأكثر من عشر سنوات يكونا فيها سرا وجهرا بعضهما لبعض ... حتى المرحلة الثانوية لتأتي نتيجته مخيبة للآمال لم يستطع معها الدخول إلى كلية الهندسة التي كان يعشقها حد الثمالة ويهيم بها ليل نهار ... وتأتي نتيجتها بأنها يمكنها الالتحاق بها ........
ومن هنا بدأت المشكلة .............................
لقد عرض عليها حينذاك ألا تلتحق بها إن كانت تحبه حتى لا تجرح كرامته .. ولأنه لن بقدر على الارتباط بفتاة تفوقه علمياً لشيء ما في تركيبته الرجولية ... أبت معللة بأن ذلك يقف أمام طموحها وسعادتها .... ذكرها بأنها قالت من قبل أن كل طموحها بيت يجمع شملهما على خير وأنها اقتنعت بأنها لن تعمل كما يريد كي تهييء له جنتهم الصغيرة .. لم تنطق ...
انتهت العلاقة سريعاً قبل أن تبدأ ولكن لم تنته القصة بعد .. فلقد بارك اختيارها رُغم كل ذلك وقررا أن يبقيا أخوين وصديقين ولم يكن ينسى يوم مولدها .. يساعدها في أي شيء تريد حتى وإن كان على حساب خاطره ... وتعثرت في دراستها كثيراً حتى كادت تتركها .. وكم كانت تأتي إليه ليقف بجانبها في محنها وضيقها وحين تُحل تنقطع لما يقرب العام أو أكثر وإن طلبها لا يجدها بجواره .. بؤساً لها من صداقة .. وصل بها الحال أنها تعرفت على أحد الزملاء بالكلية وكثيرا ما ينشب بينهما شجار وتريد منه أن يصلح بينهما .. أي قلب قلبها ...
هنا توقف ليلتقط أنفاسه .... ذهب إلى مكتبه ... أحضر صندوقاً به مقتنياته من الهدايا ..نَشره أمامه على الطاولة ... مجموعة من الدُمَى القطنية ... خطابات ... مسبحة ... قلم جف حبره من طول تواجده بلا كتابة ...
توقف قليلاً عند المسبحة والقلم فقد كانا آخر هدية ... وقد وعدها بأن لهذه الهدية استخدام واحد لكل فرع بها .. أما المسبحة فسيعلقها على مرآة سيارتهما الخاصة .. وأما القلم فوعدها ألا يكتب سوى توقيع عقد قرانهما وإلا فلن يكتب ما حيا ......
هنا أمسك بالخطابات وتمدد مرة أخرى على الأريكة وتابع ذكرياته في صمت بعد إغلاق التلفاز ............
فجأة ................
صوت جرس الباب .....
من يا ترى سيأتي في هذا الوقت ....؟!!
أخذ يخطو في ثقل نحو الباب ... نظر من العين السحرية .....
يا إلهي .............................وقف مشدوها أمام الباب !!!
إنها هي .. نعم هي ... لم يكن ليضل وجهها .... فتح الباب في سرعة ......
يااااااااااااااااه .. لم تنسي هذا اليوم!!!
كما عهدها في كامل رونقها .. بشرتها المخملية الملساء كما الأطفال .. ابتسامتها المعهودة .. قوامها الرشيق دوماً .. عطرها الأخّاذ .. ممسكة بعلبة بيدها وقد زينتها ببعض أدوات تزيين الهدايا .............
نسي كل ما مضي في لحظة كعادته إن رآها أو سمع صوتها .... ظل لدقيقة يتأملها ولم ينبس ببنت شفه .. قطعت هي هذا الصمت قائلةً .. كل عام وأنت بخير حبيبي .. عيد ميلاد سعيد .. ظل يحملق بها في تعجب .. استطردت قائلةً .. هل سأبقى على الباب كثيراً ؟ .....
نفض رأسه قائلاً .. آسف تفضلي ...
دخلت وهي تتأمل منزله .. دعاها للجلوس .. نظرت لتجد كعكته وبعض الهدايا مبعثرة هنا وهناك على الطاولة وشمعة واحدة ...
نظرت إليه في حنان .. ألم تنسى ؟ ! .. أجابها إن كنتِ نسيتِ حينها أنسى ....
مدت يدها أعطته الهدية ... مد يده فقامت بإمساكها وقبلتها ودمعة تكاد تفجر مقلتيها تحاول الخروج ... سامحني .. لا تتغابي هل غضبت منكِ كي أسامحك فليسامحنا الله جميعاً ..............
هنا أطلقت لدموعها العنان وهي تشهق وارتمت في حضنه كما الطفلة البريئة .. ضم رأسها بين يديه وقبلهُ وامتزجا كأنما لم يكن ما يستدعي الفراق وكأنما توقف بهما الزمن .........
ما هذا الصوت المزعج
إنه جرس الهاتف أو بالأحرى منبه الهاتف معلنا تمام السابعة صباحاً ......
تباً ..............
استيقظ آدم في حيرة من أمره .. ينظر حوله .. ليجد بحضنه دمية .. لقد نام على أريكته وصندوق الهدايا مبعثر على الطاولة وكعكته أمامه أيضا .......... ولكن .........
أين هي ؟!.... أين ذهبت ؟! ........
لقد كان يحلم ..........
حاول جمع ما تبقى من قواه ... جمع الهدايا وأعادها للصندوق ... لكن هذه المرة لم يعدها للمكتبة ... بل وضعها بالمدفأة وأضرم بها النار في غضب ....
ذهب ليأخذ حمام الصباح .. ارتدى ملابسه ... مر على الطاولة ليأخذ كعكته .. وضع التفاحة بجيب معطفه ... وخرج
أعطى الكعكة لأحد المساكين في الطريق ودعا له ... وضع يده بجيبه ليأخذ التفاحة وينظر إليها وهو يبتسم ولا يدري لمَ تلك الابتسامة .. أكلها ليكمل عشاءه في صباح يوم مولده الجديد ...........


 -----(( تفاحة آدم ........))-----   N4hr_13995041103
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شًـھړڒآﮈ
عضو ملكي
عضو ملكي
شًـھړڒآﮈ

ٱلبّـلـدُ : اليمن
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 3170
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 13/03/2014

 -----(( تفاحة آدم ........))-----   Empty
مُساهمةموضوع: رد: -----(( تفاحة آدم ........))-----     -----(( تفاحة آدم ........))-----   Emptyالخميس ديسمبر 31, 2015 2:55 pm

رووعــه
سلمت يدااكي عزيزتي
 -----(( تفاحة آدم ........))-----   13544875932


 -----(( تفاحة آدم ........))-----   1447572149861 -----(( تفاحة آدم ........))-----   Images?q=tbn:ANd9GcQl5jNaDeuqntMcjrMwkA8k4Lj1evxhVPz_wj0a3JMlREXodIiuhw

 -----(( تفاحة آدم ........))-----   Uaekeys43-1


ڤـﭤــــٵۂ.םــڕڠـםــﮥ♡➹
 -----(( تفاحة آدم ........))-----   3e6d96a955
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
♥нαɪвατ мαℓєĸ♥
مؤسس منتدى الملوك
مؤسس منتدى الملوك
♥нαɪвατ мαℓєĸ♥

ٱلبّـلـدُ : الاردن
ٱلجَــنٌسً : ذكر
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 49389
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 28/10/2012

 -----(( تفاحة آدم ........))-----   Empty
مُساهمةموضوع: رد: -----(( تفاحة آدم ........))-----     -----(( تفاحة آدم ........))-----   Emptyالخميس ديسمبر 31, 2015 3:00 pm


سلمت يداك على الطرح الجميل
يعطيكـي العآفيهـ
بـ إنتظارجديدك بكل شوق


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر
Anonymous


 -----(( تفاحة آدم ........))-----   Empty
مُساهمةموضوع: رد: -----(( تفاحة آدم ........))-----     -----(( تفاحة آدم ........))-----   Emptyالخميس ديسمبر 31, 2015 3:59 pm

الله يعطيك العافيه حبيبتي َ وغاليتي 
ع جهوودك الجميله مثلك ي عسل انت ٍ 
ووشكرا لك 
+
ي ريت كل مواضيع في مكانهآآ المناسب 
ينقل 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ЯДζДЙ
كبيرة مشرفي الاقسام
كبيرة مشرفي الاقسام
ЯДζДЙ

ٱلبّـلـدُ : الاردن
ٱلجَــنٌسً : انثى
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 7871
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 01/08/2015

 -----(( تفاحة آدم ........))-----   Empty
مُساهمةموضوع: رد: -----(( تفاحة آدم ........))-----     -----(( تفاحة آدم ........))-----   Emptyالأربعاء يناير 06, 2016 5:19 am

 -----(( تفاحة آدم ........))-----   145205652419011
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ÐoØñ Bågìrã xy
المراقب العام
المراقب العام
ÐoØñ Bågìrã xy

ٱلبّـلـدُ : الاردن
ٱلجَــنٌسً : ذكر
عـ,ـدد آلـمـسـ,ـآهـ,ـمــآت : 13871
تـ,ـآريـخ آلـتـسـجـيـ,ـل : 27/02/2013

 -----(( تفاحة آدم ........))-----   Empty
مُساهمةموضوع: رد: -----(( تفاحة آدم ........))-----     -----(( تفاحة آدم ........))-----   Emptyالأربعاء يناير 06, 2016 8:28 am

كالعادة إبداع رائع  :gfsdaefsg:

وطرح يستحق المتابعة  فغقثس

شكراً لك

بإنتظار الجديد القادم
دمت بكل خير

بيسقفث ق5ثصضشيسب غفقيسلفقثس



 -----(( تفاحة آدم ........))-----   13587860493


ღ شهقـآتٌ سَرمَدِيـَّةْ ღ
اخر زيارة : الخميس 11 فبراير - 2:46

أشتقنالكك  -----(( تفاحة آدم ........))-----   V9v9net_208




لـ➤«ـذٓهـ جـĢـنـδـوٰنٓ ✦  فغقثس  قہۣۗردة ہہ،

أحترت في أن اصفكم بـ " المـلـآك "
فتنعتوني بالمبالغة ..!!

أو أن أصفكم بـ " الكمـأآل " فتردوني بلا أحد
كامـلـاً ..!!




✯ ملكة منتدى الملوك✯

أسمكك لحاله لو حضر يضرب ويربكك بالصميم



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
-----(( تفاحة آدم ........))-----
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الملوك  :: القسم الثقافي و الأدبي العام ودردشة القلوب :: القصص والروايات والحكايات-
انتقل الى: